وعد تستنكر اعتزام البحرين استضافة وفد من رياضيي الكيان الصهيوني

| |
2016-10-21 12:53:41


 

 

حذرت من مغبة الانزلاق لمستنقع التطبيع التدريجي مع الكيان

 

وعد تستنكر اعتزام البحرين استضافة وفد من رياضيي الكيان الصهيوني

 

 

تابعت جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" ما جرى تداوله في وسائل الاعلام من انباء تفيد بعزم البحرين استضافة اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لكرة القدم أو “كونغرس الفيفا” يوم 11 مايو 2017 ، بمشاركة وفد من الكيان الصهيوني "الاتحاد الإسرائيلي" بصفته عضواً في الفيفا، في الوقت الذي مارست الجهات الرسمية المعنية الصمت على تلك الأنباء، فتريثت "وعد" بانتظار تكذيبا رسميا ينفي استضافة الصهاينة في البحرين، إلا ان شيء من ذلك لم يحصل.

 

إن جمعية وعد اذ تستنكر بشدة مثل هذه التصريحات والأنشطة والمواقف المنتهكة للإجماع الوطني لشعب البحرين ولمواقفه القومية المبدئية تجاه القضية المركزية للأمة، قضية فلسطين  التي تعتبر عنوان الصراع في المنطقة، فإنها تؤكد على ضرورة التصدي الحاسم لأي محاولات للتطبيع مع الكيان الذي يحتل الاراضي الفلسطينية ويمارس القتل خارج القانون الدولي بحق ابناء فلسطين، ويعتقل شعبها ويعذب اسراها حتى الموت. كما تحذر "وعد" من مغبة انزلاق الجانب الرسمي الى مستنقع التطبيع التدريجي الذي تكشفت بعضا من فصوله "الرياضية"، وذلك ادراكا منا لمسؤوليتنا تجاه القضية الفلسطينية التي هي قضية العرب المركزية ، والتزاما بالثوابت التي توافق عليها شعب البحرين وكافة الشعوب العربية والإسلامية والصديقة المناوئة للكيان الصهيوني وسياساته الاستيطانية البغيضة.

 

 و تدعو  وعد الى إعادة وهج آليات مقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني والتوعية بالمخططات الناعمة التي ترمي الى التطبيع في أشكال متعددة من بينها الرياضة ، واستنهاض الطاقات الشعبية في وجه المحاولات الدؤوبة للاختراقات في دولنا بوسائل عدة .

 

ان الشعب الفلسطيني، وفي الوقت الذي لا يزال يدفع الأثمان الباهظة في ميادين المقاومة ومواجهة الاحتلال الصهيوني في ظل ظروف دولية وإقليمية صعبة، فإن الواجب القومي والإنساني يحتم الوقوف الى جانبه والتضامن معه في نضاله من اجل دحر الاحتلال وإقامة الدولة الوطنية الديمقراطية المستقلة وعاصمتها مدينة القدس، وليس الهرولة للتطبيع مع الكيان الذي يحتل ارضه ويقتل شعبه ويهدم منازله ويصادر اراضيه لبناء مستوطنات جديدة وتهويد فلسطين.

 

المجد والخلود لشهداء الشعب الفلسطيني وكافة الشهداء

والحرية للأسرى في سجون الاحتلال  

 

 

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

21 اكتوبر 2016

 
 
 
 
 
 

" الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "


نسخة سطح المكتب


جميع الحقوق محفوظه ©2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)