English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

إبراهيم شريــف والعسبــول:تشكيــل لجـنــة تحقـيــق «مستقـلــة» و«محـايــدة»
القسم : الأخبار

| |
2007-12-19 21:46:50


 

 

شريــف والعسبــول:تشكيــل لجـنــة تحقـيــق «مستقـلــة» و«محـايــدة»

 

 

304426584_009ddf4668_m.jpgطالب الأمــين العام لجمعية ''وعد'' إبراهيم شريف ''تشكيل لجنة تحقيق محايدة ونزيهة للكشــف عن الأسباب الحقيقية التي أدت إلى وفــاة الشاب، خصوصاً أنه لم يكن يعانــي من أي أمراض في القلــب أو غــيره، كمـــا أكد على ذلك ذووه''.

وتابع ''قد يكون الهبوط الحاد في الدورة الدموية، ناتجا عن استنشاقــه مسيلات الدموع أو تعرضه للضرب (...) من مصلحة الحكومة ووزارة الداخلية تبرئـة نفسها من هذا الأمر بتشكيل لجنة تحقيق محايدة في وفاة هذا الشاب''. وردا على بيان وزارة الداخلية أن الوفاة، كانت طبيعية، قال شريف ''تعودنا من وزارة الداخلية مثل هذه البيانات منذ عقود من الزمن، إذ بمجرد أن يسقط شهيد تبرر وزارة الداخلية وفاته بأنها (طبيعية) أو بسبب (السكتة القلبية)''، مضيفا أن ''المواطن، أصبح يشك في هذه التبريرات''.

وطالب شريف، الحكومة بـ ''التوقف عن استخدام القوة المفرطة في مواجهة المسيرات والتظاهرات السلمية، فالهدف من استخدام القوة هو الدفاع عن سلامة الناس وأرواحهم، لا التعدي على سلامتهم''. من جهته، دعا عضو حركة (حق) سعيد العسبول، وزارة الداخلية إلى ''عدم اللجوء في مواجهتها للمســيرات والمظاهــرات إلى استخدام القوة المفرطة دائماً (...) هذا الأمر لا بد أن ينتهي''.

وقال العسبول ''يجب أن تشكل في هذه القضية هيئة تحقيق مستقلة لمعرفة الأسباب وراء وفاة الشاب علي جاسم الذي كان يتمتع بصحة جيدة قبل وفاته حسب ما أكد أهله وأنه لم يكن مصاباً بأي مرض''.

ورأى العسبول أن ''الاستمرار في ممارسة الأساليب القمعية مع المسيرات السلمية يفقد المشروع الذي بدأ العام 2001 مصداقيته''.

 

صحيفة الوقت

‏19 ‏ديسمبر, ‏2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro