English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

جمعية وعد تهنأ الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمناسبة الذكرى ال٤٩ لإنطلاقتها
القسم : الأخبار

| |
2016-12-15 22:35:39


الرفيق أبو احمد فؤاد المحترم

نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

تحية النضال وبعد،،،

بداية أتقدم باسمي وباسم المكتب السياسي واللجنة المركزية وكافة كوادر وأعضاء جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"، بأطيب التمنيات واحر التهاني بمناسبة الذكرى التاسعة والأربعين لأنطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، متمنيا لكم دوام التقدم والمنعة على طريق تحقيق كامل أهداف شعبنا في الحرية والأستقلال والعودة . إن مناسبة انطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فرصة ثمينة لتجديد التأكيد العلاقات التاريخية بين تنظيمينا الشقيقين المناضلين اللذان أضافا فعلا نضاليا كبيرا في الواقع العربي والخليجي، ونؤكد على ضرورة تطوير هذه العلاقة بما يعزز صمود شعبنا الفلسطيني وهو يواجه النازية الجديدة ممثلة في الحركة الصهيونية وكيانها المزروع في فلسطين.

رفاقنا في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين،،،

ان الظروف الصعبة والمعقدة التي يمر بها الشعب الفلسطينيتتطلب من كل القوى الأرتقاء بمسؤولياتهم الوطنية والتاريخية،ومواجهة وفضح كل السياسات والمحاولات التي تجري هذه الأيام لتصفية الحقوق الوطنية والقضية الفلسطينية، تحت ستار المفاوضات العبثية التي تجري محاولات غربية وعربية لإعادة مسار انطلاقها مجددا. 

 

اننا ونحن نشارككم احتفالاتكم بذكرى انطلاقة حزبكم، نتطلع الى دوركم المبادر بالتكاتف مع كل القوى الملتزمة بالحفاظ على الشعب العربي في فلسطين واستمرار المقاومة بكل أشكالها في مواجهة العدوان والأستيطان والتهويد الخطير الذي يجري في القدس والضفة الغربية. 

رفاقنا في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين،،،

إننا في جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" نقف معكم في صف واحد في هذه المناسبة العزيزة على الشعب الفلسطيني وجماهير الأمة العربية، ونحيي الذكرى التاسعةوالعشرين لانتفاضة شعبنا الفلسطيني البطل في الأراضي المحتلة..انتفاضة أطفال الحجارة التي أبهرت العالم وكشفت حقيقة النازية الجديدة التي ينتهجها الاحتلال الصهيوني. كما نعتقد اعتقادا جازما بأن حاضر ومستقبل الأمة العربية مترابط ويؤثر في بعضه البعض، وان استمرار صمود الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة وفي أراضي ال48 يعزز نضال الأمة، باعتبار أن القضية الفلسطينية هي عنوان الصراع في المنطقة. فرغم الصعوبات التي تواجه الجماهير العربية في تحقيق أهدافها المرجوة، إلا أنصيرورة التاريخ تؤكد الانتصار المؤزر للشعوب.

في هذه الذكرى لا يسعنا إلا أن نؤكد على القيم والمبادىء التي تأسست الجبهة الشعبية لتحقيقها، وعلى رأسها إقامة دولة فلسطين العربية الديموقراطية على كامل التراب الوطني الفلسطيني، عبر إسقاط المشروع الصهيوني العنصري ، ومؤكدين أن صراعنا مع العدو الصهيوني صراع وجود. 

 

 

عاشت فلسطين حرة عربية .. والمجد للمقاومة 

 

فؤاد سيادي 

الأمين العام لجمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" 

15 ديسمبر 2016

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro