English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

وعد تستنكر حادث كرباباد وتطالب باجراء تحقيق مستقل وشفاف
القسم : بيانات

| |
2016-04-17 16:19:26




 

ادانت جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) حادث الاعتداء على دورية للشرطة في منطقة كرباباد مساء يوم أمس السبت 16 ابريل 2016، والذي اسفر وفق بيان وزارة الداخلية، عن وفاة احد افراد الشرطه واصابة اثنين اخرين، واعتبرته حادثا يسهم في تاجيج الوضع ويزيد الاحتقان الامني والسياسي المازوم اصلا.

وفي الوقت الذي تدين فيه جمعية وعد هذا الحادث وأعمال العنف والقتل والتخريب بشكل عام ، من أي جهة كانت، فانها تطالب بفتح تحقيق نزيه ومستقل وشفاف، وفق المعاييرالدولية لمبادئ حقوق الانسان، وبعيدا عن الاتهامات المسبقة، وذلك للوصول الى حقيقة ماجرى، بعيدا عن الحصار الجماعي واستغلال الحادث لاهداف اخرى

و تتقدم وعد بالتعازي لاسرة الشرطي، وتؤكد على تمسكها بانتهاج أسلوب الحوار والنضال السلمي لتحقيق المطالب المشروعة نحو المشاركة السياسية الحقيقية، ورفض وادانة استخدام العنف وسيلة لتحقيق الاهداف او الجبر أو القتل او اصابة الافراد او الممتلكات.
ان بلادنا البحرين لا تتحمل مزيدا من سفك الدماء وممارسة العنف والعنف المضاد، بل هي في امس الحاجة الى اعمال العقل وطرح الرؤى والافكار والمقترحات التي من شانها اخراج البحرين من ازماتها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية. فالتمسك بالسلمية هو نهج استراتيجي، وانعكاس للموقف النبيل الذي يتماشى ونبل القضية، وعلى الجميع التكاتف لتوسيع الخيارات السياسية والخروج من النفق الأمني الذي لا يجلب استقرارا ولا خيرا للبلاد ولا يخدم مسيرة المطالبات بالاصلاح والديمقراطية بل بات يشكل عبئا كبيرا على الوطن والمواطنين ويستنزف ثروات البلاد. ان الحل السياسي الجامع هو الطريق الآمن لاخراج بلادنا البحرين من الوضع الذي تعاني منه، وبناء الدولة المدنية الديمقراطية الحديثة المؤمنة بكل ابنائها بغض النظر عن انتماءاتهم الايدلوجية والعقائدية والسياسية، دولة المواطنة المتساوية التي ترفض التصنيفات الجاهزة وتناهض الازدراء بمعتقدات الاخرين التي لا تتفق مع بعض الاهواء الاقصائية.

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"
17 أبريل 2016م.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro