English

 الكاتب:

مهدي مطر

 
 
 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

تحية للأخ المناضل أبو شريف في سجنه
القسم : حقوق انسان

| |
مهدي مطر 2016-02-27 12:40:20




 

منذ الوهلة الأولى لطلب الأخوة في المكتب الإعلامي بكتابة مقال حول المناضل إبراهيم شريف سجين الرأي ، تساءلتُ ما عساي أن اكتب حول أبو شريف وسيرته النضالية والمهنية.


عرفتُ المناضل أبو شريف من خلال العمل في أكثر من مكتب بوعد وفي فترات في مكتب اللجنة المركزية برآسة المناضل المرحوم عبد الرحمن النعيمي.


أبو شريف دائماً منظم وجاد في عمله وحرفيته بالعمل المصرفي تلحظها في أداءه بالعمل السياسي وأيضاً التخطيط المنظم لأي مشروع.


دائماً يؤكد من يطرح فكرة أو مقترح عليه تبني هذا المقترح ورعايته، لا يكفي ان نتقدم بمقترحات ونطالب  الآخرين بالمتابعة والتنفيذ، صاحب المقترح أو الفكرة هو أولى بالمتابعة ومطلوب من الآخرين التعاون في التنفيذ.


الجانب الآخر في شخصية وتفكير أبو شريف يتمثل في التعليم. وتشعر أن هذه أولوية تهيمن على تفكيره وهذا ليس مستغرباً فهوا الطالب المتفوق في الثانوية العامة لينال بعثة دراسة الهندسة في جامعة بيروت الأمريكية، سمعتها منه وهو يوجه الشباب في بداية انطلاق العمل السياسي العلني في البحرين مع تشكل الجمعيات السياسية، حيث كان يؤكد من لا يهتم بدراسته لا نريده بيننا.


أبو شريف شخصية وطنية ومهنية متميزة على مستوى الوطن وعندما نقول أن مثله وبقية القادة مكانه بين الناس ليقدم كل ما يفيد الوطن وليس السجن لأننا ننظر لمصلحة الوطن فوق كل المصالح.


أبوشريف يقدم مصلحة الوطن والمواطنين على المصلحة الذاتية وهنا أتذكر كلام المحامي الدكتور حسن رضي والذي ورد في الوقفة التضامنية مع أبي شريف والتي أُقيمت بوعد في مارس ٢٠١٥ ، فقد ذكر الدكتور حسن رضي أن إدارة البنك الذي يعمل فيه أبو شريف في منتصف التسعينات كانت تعتزم تعيين أبو شريف رئيساً تنفيذياً للبنك وطلبت مني، كما يذكر الدكتور حسن، أن أتحدث مع أبو شريف عن قرار إدارة البنك ولكن الشرط هو أن يغير علاقاته السياسية...فكان رد أبو شريف "لا أُغير مواقفي مقابل منصب".... فلا مساومة على المبادئ...


ختاماً الإفراج عن المناضل إبراهيم شريف وكافة المعتقلين هو بادرة لتخفيف الاحتقان السياسي من اجل بحرين متسامحة ومن اجل وطن لا يرجف فيه الأمل.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro