English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الوفد الحقوقي البحريني يلتقي الوفد الامريكي
القسم : الأخبار

| |
2014-12-05 20:03:54




 

التقى وفد يمثل الحقوقيين البحرينيين ويضم السيد أحمد الحجيري رئيس الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان و د.رولا الصفار رئيسة حملة "كن حراً" ود. نبيل تمام ممثل الأطباء والشيخ ميثم السلمان ممثل منظمة حوار الأديان والسيد عبد القادر الشهابي ممثل اتحاد عمال البحرين والمحامي حسن رضي والمحامي جليل العرادي والمحامي محمد أحمد عن محامين الدفاع وعلي جواد سجين رأي سابق وعبد النبي العكري منسق العلاقات الدولية بمرصد البحرين لحقوق الانسان.

 

الوفد الرسمي الأمريكي الذي يزور البحرين مكون من نائب وزير الخارجية الأمريكي السيدة آن باترسون نائب وزير الخارجيه الاميركي، والسيد توم مالونسكي مساعد وزير الخارجية الأمريكي للديمقراطية وحقوق الانسان والسفير كاريجسي سفير الولايات المتحدة الأمريكية في مملكة البحرين والسيدة جاسون جيفري مساعدة السيدة باترسون الخاصة، وروز جاكسون المستشار الخاص للسيد مالونسكي والسيدة ستيفاني هالك المستشار السياسي والاقتصادي بالسفارة والسيدة سارة كراو من مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان للشرق الأوسط بالخارجية الامريكية والسيدة كاثي كلم الضابط السياسي بالسفارة الأمريكية.

 

وفي بدايه الاجتماع قدم المهندس عبد النبي العكري درع المرصد للسيد توم ماليونسكي تقديرا لدوره في الدفاع عن حقوق الانسان في ختلف المواقع سؤاء في القطاع الاهلي او القطاع الحكومي.

 

وقد عرض الوفد الحقوقي البحريني للبيئة السياسية والقانونية والمؤسساتية التي يتم في ظلها الانتهاكات المنهجية والمتواترة والشاملة لحقوق الانسان في البحرين, بما في ذلك القتل خارج القانون، والتعذيب الممنهج حتى الموت,والاقتحامات للبيوت والاعتقالات، وإساءة المعاملة في السجون والحرمان من محاكمة عادلة تتوافر فيها النزاهة والعدالة والشفافية والأحكام المفرطة في قسوتها ضد المتهمين بمن فيهم النساء والأطفال والشيوخ واوضاع السجون البائسة بما في ذلك حرمان السجناء من حقوقهم في الرعاية الطبية الشاملة والتعليم للملتحقين بالمدارس، والزيارات الخاصة للأهل والاطلاع على مصادر المعرفة والاعلام والتميز الطائفي واسقط الجنسيه والتسريحات الجماعيه على خلفيه سياسيه وطائفيه.

 

ثم عرض كل متحدث للملف الذي هو من اختصاصه والتي شملت الاعتقالات التعسفية والمحاكمات غير العادلة، والقتل خارج نطاق القانون والتعذيب ، وحملات الكراهية ضد مكون أساسي من الشعب والتمييز الطائفي، واستهداف المعارضة بشكل عام، وحملات الاكراه الرسمي لمقاطعي الانتخابات واستهداف الأطباء والصحفيين والمعلمين ورجال الدين والحقوقيين والنقابيين والسياسيين المعارضين بشكل خاص وشهادات لمعاناة السجناء السياسيين وغير ذلك.

 

وقد طالب الوفد الولايات المتحدة بتحمل مسؤولياتها كصديقة لشعب البحرين كما لحكومة البحرين من حث حكومة البحرين الالتزام بواجباتها بموجب الدستور والمعاهدات والاتفاقيات الدولية، وذلك بوضع حد للسياسة الأمنية الحالية التي ألحقت خسائر كبيرة بشعب البحرين مادياً ومعنوياً واتخاذ خطوات فورية لمعالجة الملف الحقوقي، مما سيسهم في التوصيل الى حل سياسي للأزمة والتي هي مصدر الانتهاكات الحقوقية ومعاناة شعب البحرين.

 

هذا وقد وجه الوفد الأمريكي عدة أسئلة واستيضاحات أجاب عنها أعضاء الوفد بكل موضوعية وشفافية مدعمة بالملفات الموثقة التي سلمت للوفد.  

                    

 الجمعه 5-12-2014

مرصد البحرين لحقوق الإنسان

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro