English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

البحرين : جمعية وعد تطالب المجتمع الدولي وقف الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني
القسم : بيانات

| |
2014-08-03 17:51:28




 

استمرار العدوان الصهيوني يعري النظام الرسمي العربي والصمت العالمي

"وعد" تطالب المجتمع الدولي وقف الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني

 

يواجه الشعب الفلسطيني حرب إبادة جماعية وتدمير ممنهج وكامل في البنى التحتية تصاعد منذ بدء العدوان الصهيوني على قطاع غزة قبل والذي سبقه حملات تطهير وقتل خارج القانون واعتقالات في الضفة الغربية على خلفية مقتل ثلاثة من المستوطنين الصهاينة، حيث سقط أكثر من 1700 شهيداً أغلبهم من الأطفال والنساء والشيوخ والمدنيين العزل وأكثر من 9000 جريحاً، فضلاً عن المشردين الذين تم إجبارهم على ترك منازلهم قبل أن تقصفها قوات الاحتلال وتسويها بالأرض، وذلك في ظل تواطؤ النظام الرسمي العربي مع العدوان والدعم الغربي وخصوصاً الأمريكي اللامحدود.

 

إن شعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة يعاني الأمرين وهو على مشارف كارثة إنسانية ناتجة عن الحصار الذي دام سنوات وحجم الدمار الشامل بما فيه قصف المستشفيات وسيارات الإسعاف واستهداف الطواقم الطبية والمدارس وبينها مدارس منظمة الأنروا وإحكام إغلاق معبر "رفح" من قبل السلطات المصرية مما يمنع وصول الأدوية والمساعدات الانسانية ونقل المرضى والمصابين خارج القطاع للحصول على العلاج، الأمر الذي عرى النظام الرسمي العربي وكشف مراميه في تخليه عن القضية الفلسطينية وتورط بعض الأنظمة العربية في التواطؤ مع الكيان الصهيوني في العدوان.

 

ان استمرار العدوان الغاشم على مرأى ومسمع المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة، التي للأسف الشديد ساوت بين الضحية والجلاد في البيان الذي أصدره الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، استنفر فيه كل طاقاته ليتبنى الرواية الصهيونية دون دليل، وطالب بالإفراج عن الجندي الصهيوني الذي قالت قوات الاحتلال ان المقاومة الفلسطينية الباسلة قد أسرته، ليعلن الجيش الصهيوني بعدها انه قتل في المعركة، وتناسى الأمين العام لأكبر منظمة دولية آلاف الأسرى الفلسطينيين لدى الصهاينة، متماشياً مع سياسة الإدارة الأمريكية تجاه للكيان، حيث تقدم له الدعم المالي والعسكري واللوجستي الرئيسي والغطاء السياسي غير المحدود، وتقف دوما ضد أي إدانة دولية له ولا تتردد في استخدام حق النقض "الفيتو" في القرارات التي تدين جرائم الاحتلال.

 

إن جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" تجدد تأكيدها على التالي:-

 

1-    الوقوف بشكل مطلق مع حق شعبنا الفلسطيني في استمرار مقاومته المشروعة ضد الاحتلال الصهيوني بكافة الطرق والوسائل ومنها نهج المقاومة المسلحة حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني، وعودة للاجئين، وإطلاق سراح جميع الأسرى في سجون الكيان وبناء دولته العربية الديمقراطية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، كما تقف وعد مع مطالب المقاومة الفلسطينية في رؤيتها لأي مبادرة تدعو إلى وقف العدوان وإلزام الكيان الصهيوني احترام كافة المواثيق والقرارات الدولية، وإيجاد بضمانات دولية لتأكيد التزامه بها.

 

2-    التأكيد على ضرورة فتح معبر "رفح" أمام الأدوية والمساعدات الإنسانية والسماح بنقل المرضى والمصابين للأراضي المصرية الشقيقة للحصول على العلاج اللازم، وخصوصاً بعد ان استهدف العدوان الصهيوني منطقة رفح وحولها إلى منطقة منكوبة،  ودعوة كل مكونات الشعب البحريني والجماهير العربية الاستمرار في وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان وزيادة تضامنها ودعمها المادي والمعنوي للمقاومة الفلسطينية وهي تواجه النازية الجديدة في أبشع صورها والضغط على الأنظمة العربية لتغيير مواقفها المتواطئة وذلك من خلال تنظيم الاعتصامات والمسيرات وتفعيل المقاطعة العربية للكيان والدول الداعمة له اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً.

 

 

 

 

 

3-    تدعو "وعد" المجتمع الدولي وعلى رأسه منظمة الأمم المتحدة تحمل المسؤولية الأدبية والإنسانية تجاه الشعب الفلسطيني الذي يتعرض إلى حرب إبادة على يد كيان استيطاني غاصب، والانتصار لقيم الحق والعدالة في وجه قيم الظلم والجور والقتل وإنقاذ شعبنا الفلسطيني وادانة وايقاف العدوان الهمجي الصهيوني المدعوم من الولايات المتحدة الأمريكية وتواطؤ بعض الأنظمة العربية.

 

 

تحية فخر واعتزاز لصمود شعبنا الفلسطيني في وجه آلة الحرب الصهيونية المجرمة، ونشد على أيدي مقاومته الباسلة التي تسطر أروع الملاحم البطولية الشجاعة في تصديها لجيش الاحتلال وأسلحته الفتاكة.

 

 

المجد لشهداء شعبنا الفلسطيني البطل

النصر للمقاومة الفلسطينية الباسلة

الخزي والعار للنازية الجديدة وجيش احتلالها الصهيوني

 

 

 

 

 

                                                                   جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

                                                                    أغسطس 2014

 

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro