English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان بنتائج اجتماعات الدورة الرابعة للجنة المركزية لجمعية (وعد) 22/6/2007
القسم : بيانات

| |
2007-11-20 00:49:19


 

 

   

waad%20logo.jpg

 

بيان بنتائج اجتماعات الدورة الرابعة

للجنة المركزية لجمعية (وعد)

 

أنهت اللجنة المركزية بجمعية (وعد) اجتماعات دورتها الرابعة (دورة المناضل عبد الرحمن النعيمي) التي امتدت على مدار ثلاثة اجتماعات استعرضت فيها جملة من القضايا السياسية المحلية والعربية والعالمية، بجانب المسائل التنظيمية والإعلامية، حيث شخصت الوضع الدولي ومحاولات الولايات المتحدة الأمريكية استمرار هيمنتها على قرارات الدول الصناعية ورفضها الالتزام بالاتفاقيات العالمية الرامية حماية البيئة والغابات والانبثاقات الغازية وتابعت مواقف الدول الرأسمالية وروسيا في هذا الشأن وفي المواضيع المتعلقة بالقوى العسكرية والمشاريع النفطية الضخمة المتنافس عليها في أوروبا الشرقية وآسيا، وجهود ونضالات مؤسسات المجتمع المدني والنقابات العمالية وجماعات حماية البيئة العالمية وحقوق الإنسان وهي تواجه العولمة المتوحشة التي تنفذها المنتديات الاقتصادية الرأسمالية، كما تابعت نتائج الانتخابات الفرنسية وفوز نيكولا ساركوزي لرئاسة الجمهورية وافرازاتها المستقبلية على الوضع العربي عامة والوضع الفلسطيني واللبناني والعراقي خاصة، وأكدت على أهمية قيام الحكومات الخليجية برفض تنفيذ أجندات أمريكية لضرب إيران تحت حجة نشاطاتها النووية وخطورة الإنجرار وراء استراتيجيات لا تخدم حاضر ومستقبل المنطقة وشعبها واقتصادها.

وعلى الصعيد العربي استنكرت اللجنة المركزية الاقتتال بين الأشقاء الفلسطينيين والحرب الدموية المرفوضة بين حركتي (حماس) و(فتح) في قطاع غزة والضفة الغربية وإحراق المراكز الأمنية والعبث في مؤسسات وسقوط القتلى والجرحى بأيادي فلسطينية مما مثل إهانة لتاريخ ونضالات شعبنا الفلسطيني ووصمة عار لمن يهدر الدم الفلسطيني على حساب العصبويات الحزبية والمصالح الذاتية، وناشدت اللجنة المركزية الفصائل الفلسطينية بالتوقف الفوري عن إراقة الدم  الفلسطيني وتحريمه وعقد مؤتمر وطني لحل هذه الأزمة واحترام القانون ودولة المؤسسات، وأكدت على الترابط الجدلي بين ما يجري في فلسطين ولبنان والعراق من اقتتال وتفتت لما يخدم الاستراتيجية الأمريكية في إضعاف الأمة والهائها بصراعات محلية وطائفية لتبرير دعم الكيان الصهيوني وتمرير المشاريع الأمريكية العدوانية في المنطقة.

وأكدت اللجنة المركزية على ما ورد من مواقف سياسية في بيانات (وعد) بشأن الحرب الأهلية في العراق وتدمير المراقد الشيعية والمساجد السنية وخلق الشقاق بين أبناء شعبنا العراقي وطالبت القوى المقاومة بتوجيه سلاحها للاحتلال الأمريكي وتوحيد الصفوف والتأكيد على وحدة الأراضي العراقية وتعزيز الديمقراطية الحقيقية البعيدة على املاءات ومصالح الدول الأجنبية.

وعلى الصعيد الخليجي شخصت اللجنة المركزية الأداء الضعيف لمجلس التعاون والتراجع في تحقيق الوحدة النقدية وإصدار عملة خليجية واحدة عام 2010 وعدم قدرة هذه الانظمة في الدفاع عن المنطقة ومراهنتها على الولايات المتحدة الأمريكية، كما أبدت تضامنها مع سلطنة عمان التي واجهت إعصار (غونو) والخسائر التي واجهتها وناشدت الجميع العمل على مساندة الشعب العماني في محنته هذه، كما توقفت أمام المؤتمرات التي تعقد في بعض دول المجلس والمتعلقة بحقوق الإنسان والعمالة المهاجرة وأكدت على أهمية تفعيل قراراتها وعدم التعامل معها للترويج الإعلامي.

وعلى الصعيد الوطني أكدت اللجنة المركزية مرة أخرى على التراجعات الحاصلة في الحريات العامة وزيادة استخدام العنف وعدم تضيق القانون ومنع التجمعات والاعتصامات وعلى الأداء الضعيف لنواب المجلس وعدم تحملهم لمسؤولياتهم في منع مثل هذه التجاوزات، كما أكدت على رفضها الأسلوب إصدار مراسيم بقوانين ومنها مرسوم بقانون التأمين ضد التعطل في غياب المجلس الأمر الذي عزز المركزية وعدم

   

التشاركية في صياغة القوانين مع الجهات ذات العلاقة، وأكدت اللجنة المركزية تأييدها لوجود قانون عادل للتأمين ضد التعطل وشفافية صندوق وتمويل العاطلين وإداراته إدارة صحيحة وتحمل أصحاب الأعمال جزء من تكاليف هذا الصندوق ومراعاة دخول الفقراء وذوي الدخل المحدود والمطالبة بزيادة الرواتب والأجور لجميع العمال والموظفين في القطاعين الخاص والعام والتفكير الجدي في تخفيض الربحية وزيادة نسبة الرواتب والأجور ضمن أبواب موازانات وحسابات مؤسسات القطاع الخاص، كما أكدت قلقها في شأن سياسات التخصيص التي تتجه صوب تطبيقات برامج صندوق النقد الدولي التي أثبتت فشلها عالمياً وأهمية مراجعة تخصيص قطاعات حكومية ناجحة، وفي هذا الشأن أبدت اللجنة المركزية تضامنها مع عمال شركة طيران الخليج ومطالبهم في التعويض العادل وتثبيت العمالة الوطنية وعدم تسريحها سواء بالتقاعد المبكر الإلزامي دون تعويض عادل إسوة بالقطاعات والشركات التي تمتلك الدولة رأسمالها كالميناء ومجمع السيف والمواصلات ومحطات الكهرباء وضرورة اعتبار شركة طيران الخليج مؤسسة وطنية حكومية على الدولة القيام بمسؤولياتها في حماية المواطنين العاملين فيها، وطالبت الحكومة في اعادة النظر في برامج التخصيص وما ورد من نية بيع ادارة البريد للشركات الخاصة واهمية حماية العاملين فيها.

وتوقفت اللجنة المركزية طويلا امام ظواهر الفقر وتدني الاجور والرواتب في ظل الارتفاع الكبير في الاسعار وعدم قدرة الحكم التحكم فيها وغياب احصاءات التضخم الحقيقية مما خلق تذمرا شعبيا متراكما واكدت على اهمية العمل على تقليل ظواهر الفقر وعدم تجيير هذا الملف الاقتصادي الاجتماعي السياسي طائفيا حيث الفقر والحاجة والعوز ظواهر ملموسة في معظم مدن وقرى البحرين، وطالبت اللجنة المركزية حكومة البحرين تطبيق القانون على المتنفذين وعدم التمييز في هذا الشان ولذا تضامنت مع مواطني قرية المالكية بشان جهودهم ودفاعهم عن حقوقهم المشروعة في الصيد والسواحل ومنع صاحب جدار المالكية الاستمرار في استهزاءه بالقوانين والاوامر، كما أكدت على ضرورة المشاركة الفاعلة في ورشة الأنصاف والعدالة وأهمية الخروج بتصور وطني مشترك يقدم الأنصاف والعدالة لضحايا المرحلة السابقة.

وبمناسبة انتهاء السنة الدراسية هنأت اللجنة المركزية الطلبة الخريجين والمتفوقين منهم واكدت على ضرورة تنفيذ وزارة التربية والتعليم لوعودها في شفافية وعدالة البعثات والمنح وتوفير كافة السبل امام الطلبة للالتحاق بالتعليم الجامعي، كما اكدت على اهمية تحقيق مطالب المعلمين بزيادة الاجور وتحسين الكادر. وخرجت اللجنة المركزية في ختام جلساتها بعدد من القرارات التنظيمية الهادفة إلى تفعيل البرامج والمشاريع ودعم فعاليات فروع التنظيم في المحافظات وفتح المقرات وتفعيل الدور الإعلامي وتجديد الخطاب السياسي وتطوير جريدة (الديمقراطي) وأشادت بفعاليات الشباب في التنظيم ونجاح إعداد مشروع الإرشاد الأكاديمي الذي يخدم الطلبة ونجاح سباعيات دورة القدم التي أقامتها فرع التنظيم بالمحرق، مؤكداً بأن مكاتب ولجان التنظيم عليها بالقيام بمسؤولياتها في تنفيذ خطة عملها المعتمدة.

 

 

                                                                     اللجنة المركزية

                                                                      لجمعية (وعد)

                                                                    22 يونيو2007م        

 

 

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro