English

 الكاتب:

ابراهيم شريف

 
 
 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

للمرة الرابعة ....ادارة سجن جو تمنع الزيارة عن عوائل القيادات السياسية والحقوقية
القسم : الأخبار

| |
ابراهيم شريف 2013-04-20 19:33:56




 

توجهت عوائل القيادات السياسية والحقوقية الى سجن جو صباح يوم السبت الموافق 20 ابريل 2013م حسب موعد الزيارة نصف الشهرية وانتهوا من اجراءات التفتيش ، حاملين معهم مستلزمات النظافة الصحية بعد منع القيادات من شرائها من كانتين السجن ..وانتظر الأهالي لمدة تزيد عن ثلاثة أرباع الساعة في قاعة الانتظار الا ان  الزيارة رفضت كسابقاتها الثلاث.

 

كانت عائلة الأستاذ عبد الوهاب حسين قد جلبت معها للأستاذ دواء ضروريا يحتاجه ، الا ان  موظفي الاستقبال رفضوا استلام الدواء، ومع الاصرار على الحديث مع المسؤول عن الزيارة ، حضر أحد الملازمين الذي رفض بدوره استلام أي شيء ، لا الدواء ولا أدوات النظافة الشخصية..

 

ومع تكرار الأهالي طلبهم  واصرارهم على الحديث مع مدير السجن ، غاب الملازم لفترة ورجع قائلا بأن  مدير السجن السيد الحسيني  سيوفر أدوات النظافة الشخصية للقيادات حتى وان كان غير مسموح لهم الشراء من كانتين السجن.. واستلم الملازم على مضض علبة الدواء للأستاذ عبد الوهاب بغرض المحاولة وليس ضمان التسليم للأستاذ.

 

 عبر الأهالي عن شكوكهم في التزام ادارة السجن بما سمعوه من حديث مدير السجن ، حيث ان المضايقات شاملة لكافة حقوقهم الأولية، فحركة القيادات مقيدة والشراء ممنوع من كانتين السجن دون الزي وكذلك و بشكل خطير ومقلق للغاية منعت كافة الفحوصات الطبية التي يحتاج اليها أغلبهم خارج مبنى السجن في المستشفيات ، حتى يرتدوا لباس الجنائيين ..

 

وعندما سال الأهالي الملازم لماذا تم تغيير ظروف الزيارة الآن، في حين كان القيادات يذهبون للمحكمة ويتعاملون مع القاضي بثيابهم و كانت كل زياراتهم السابقة طوال عامين كاملين بثيابهم العادية.. رد الملازم بأن ذلك الوضع كان استثنائيا ، مرددا بأنه لايوجد سجناء رأي، الأمر الذي دعا الأهالي لتوعيته بحقيقة التعريف ورأي المنظمات الحقوقية العالمية وانهم سجناء رأي بامتياز بكل فخر، وأن القوانين الدولية لها مرتبة تسمو على القوانين المحلية خاصة عندما تكون الدولة موقعة على تلك الاتفاقيات والمعاهدات.

 

 

السبت 20 ابريل 2013م

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro