English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

قوى المعارضة: البحرين بحاجة للإنتقال لواقع جديد يقوم على أساس حاكمية الشعب
القسم : الأخبار

| |
2013-03-22 19:10:45




أكدت القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة في البحرين على أن شعب البحرين قد قرر من خلال حراكه الدفع بالوطن نحو الأمام وجعل البحرين في مصاف الدول المتقدمة بشكل حقيقي من خلال الديمقراطية الصحيحة والبدء الفوري في التداول السلمي للسلطة، ووقف كل أشكال الدكتاتورية والتخلف.
ولفتت إلى أن البحرين بحاجة إلى مشروع سياسي كبير يليق بوعي شعب البحرين وحضاريته، وينتقل بالبلاد إلى مرحلة جديدة مؤسسة على واقع حاكمية الشعب في كل القرارات والمفاصل، وليس تحكم أسرة واحدة وسيطرتها على كل مفاصل الدولة.


 

وأشارت إلى أن إنهاء الإستئثار بالسلطة ليس مطلب شعبي وحسب، وإنما ضرورة لتأسيس دولة حقيقية قائمة على القانون والمساواة والعدالة، بما يتناسب مع ماتعيشه شعوب الأرض وما تتوجه إليه الدول  الأخرى في كل العالم، في تمكين الشعب من إدارة شؤون بلاده.

وشددت على أن التلاعب والمناورات ومحاولات الإلتفاف التي لم تتوقف من الجانب الرسمي وأطراف النظام، يتحمل مسؤوليتها النظام الذي يساهم من خلالها ومن خلال استمرار استخدام المنهجية الأمنية والعنف ولغة السلاح والقتل والبطش، في توتير الأجواء، والمزيد من التأزيم الذي يبتعد أكثر عن الحل السياسي، ويمعن في الحلول الأمنية التي جربها النظام سابقاً وعرف عدم جدواها مع شعب البحرين.

واكدت على أن شعب البحرين آمن بحقوقه المشروعة ومطالبه العادلة ولا يمكن لأساليب الترهيب والعنف أن تثنيه عن هذه المطالب العادلة، وهي لم ولن تفت من عزيمة الشعب.

وفي مناسبة عيد الأم، حيت القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة في البحرين عطاء الأم البحرينية الكبير وصناعتها للجيل الواعي الذي أثبت تمسكه بالوطن وولاءه لهذه الأرض ودفاعه عنها وسعيه المستمر لتقدم البحرين في كل المجالات، وضرورة التحول نحو الديمقراطية الحقيقية الكاملة التي تكون فيها الإرادة الشعبية هي الحاكمة وإنهاء الإستبداد والإستئثار بالسلطة من أي طرف.

وأكدت على أن الشعب البحريني هو شعب واعي ويستحق نظام ديمقراطي قائم على المساواة والعدل والإنصاف، ويسحق حكومة أفضل من الحكومة الحالية المستمرة منذ اكثر من 4 عقود، مشددة على أن

وأكدت على استمرار العمل السياسي والشعبي والحقوقي السلمي بمختلف أنواع الفعاليات السلمية المعبرة عن موقف شعب البحرين المطالب بالديمقراطية، والمتمسك بحقوقه المشروعة.

 

22 مارس 2013

القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة:

جمعية الوفاق الوطني الإسلامية

جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)

جمعية التجمع الوطني الديمقراطي الوحدوي

جمعية التجمع القومي الديمقراطي

جمعية الإخاء الوطني

 

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro