English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

زينب الدرازي:موقفنا في (وعد)من القضية الفلسطينية واضح وما نشر يفتقر للدقة
القسم : الأخبار

| |
2007-11-24 11:58:14


 

زينب الدرازي: أكدت وضوح موقف «وعد» من القضية الفلسطينية وما نشر على لساني يفتقر للدقة

 

   

69597articles200.jpgأكدت عضو اللجنة المركزية بجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) زينب الدرازي أن ‘’ما كتب على لساني في إحدى الصحف المحلية عار عن الصحة، إذ أن الصحافي أورد كلاما وأحاديث بعيدة كل البعد عما دار بيننا’’.

وأشارت الدرازي إلى أن ‘’كلمة ‘’نائب مأساة’’ لم ترد على لسانها بتاتا، إذ وصفت الحادثة برمتها والسجال بين الوزير والنائب أنه مأساة أي أن النظرة الشاملة للحدث وطريقة التخاطب والحوار هي المنتقدة وليس أحد الطرفين’’.

وقالت إن ‘’افتراضي وجود سوء فهم لدى الصحافي الذي نقل التصريح دون أن يكون له أغراض أخرى خصوصا وأن مثل هذه القضايا التي قد يفهم منها إساءة إلى شخصية ما يجب الحذر فيها، وأنا كحقوقية لا بد أن ألتزم الدقة في كل كلمة تخرج من فاهي’’.

وأضافت أن ‘’المطالبة بالاحترام والأدب ورد على لساني بالفعل، ولكن كانت مطالبة للجميع ولا تتوقف عند الحادثة بين النائب الفضالة ووزير الخارجية، فتلك هي الأساليب الحضارية في أي نقاش وفي أي حالة من الحالات’’.

وتابعت ‘’مع احترامي للصحافي فإنني لم أقل بتاتا أن النائب الفضالة من النواب المأساويين بغض النظر عن اختلافي أو اتفاقي معه في توجهاته، خصوصا وأن نصرة فلسطين ليست قضية المنبر الإسلامي أو الأصالة أو الوفاق أو أي حزب بحريني أو عربي بل هي قضية إنسانية وحقوقية وسياسية وقومية بالدرجة الأولى’’.

وأوضحت ‘’صرحت وشددت على أهمية الأدب، ولا أعلم حقيقة لماذا كان التركيز على أن كلامي موجه للنائب، إذ أنني لم أتطرق إلى القضية الفعلية سوى بعبارة أن ما حدث مأساة، وهنا لست مخولة لمحاسبة النائب أو الوزير سواء اتفقت أو اختلفت مع أيهما’’.

ولفتت إلى أن ‘’موقف كل الشعب البحريني من القضية الفلسطينية معروف، وليس ثمة من يختلف على أهمية نصرة الشعب العربي الفلسطيني والوقوف بوجه أي تطاول أو اعتداء صهيوني عليه، فتلك بديهيات لا أحد يختلف عليها، غير أن هذا الموقف لا يعني موافقتي على ما حدث بين الوزير والنائب داخل السلطة التشريعية الأولى في البلاد’’.

وشددت على أهمية أن ‘’موقف جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) واضح ومعلن من لقاء وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد بوزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفيني ولا أعتقد أن ثمة مزايدة في هذا الشأن’’.

ودعت الدرازي إلى الدقة في نقل التصريحات، خصوصا في قضايا الاختلاف بين عدة جهات لما قد يتسبب به ذلك من سوء فهم بين الأطراف كافة.

 

 

نشر في صحيفة الوسط و صحيفة الوقت

‏24 ‏نوفمبر, ‏2007

 

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro