English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

قوى المعارضة تدعو النظام لخطوات جادة للحوار وليس بيانات إنشائية
القسم : بيانات

| |
2012-09-24 17:33:45




أكدت أن توصيات جنيف تحتاج لتطبيق عملي وليس خطابات رنانة

تابعت قوى المعارضة التصريحات الرسمية المضللة للمجتمع المحلي حول ما حدث في المراجعة الدورية لملف البحرين في اجتماع جنيف وإذ تذكر قوى المعارضة النظام بتعهداته في جنيف بوقف كافة أشكال انتهاكات حقوق الانسان فإنها تؤكد بأنها سوف تراقب عمل أجهزة النظام حول تنفيذ التوصيات كما يراقبها المجتمع الدولي من خلال اجتماعات دورية قادمة وهو ما شكل أول خرقاً كبيراً من قبل النظام لهذه التوصيات باستمرار آلة القمع الرسمية بشكل يومي باستهداف المواطنين وحرية التعبير وقمع التظاهرات السلمية والتشهير في الإعلام الرسمي بالوفد الأهلي في جنيف وهو ما يؤكد عدم جدية النظام للقيام بتنفيذ تلك التوصيات ويناقض خطابات رموز النظام حول تنفيذ توصيات جنيف.

 

كما تنبه قوى المعارضة الى أنها على استعداد للحوار الجاد الذي يتطلب توافق الطرفين على قائمة المتحاورين والجدول الزمني وجدول أعمال الحوار والآليات المتبعة لاتخاذ القرارات للوصول للتوافق المنشود مع ضمانات جوهرية متفق عليها لتنفيذ ما يتم التوصل إليه في الحوار وهي خطوات ضرورية للبدء مباشرة بالحوار الجاد بدلاً من البيانات الإنشائية دون أن يكون هناك خطوات جادة لذلك وهو ما يؤكد ما سبق للمعارضة أن أشارت إليه من استغلال النظام لموضوع الحوار من أجل تقطيع الوقت دون جدية.

 

وتؤكد قوى المعارضة على موقفها الثابت برفض العنف من أي جهة كانت وتدعو في هذا السياق النظام إلى المبادرة بوقف العنف الرسمي وتخريب ممتلكات المواطنين والاعتداء المتكرر عليهم والسماح بالتظاهرات السلمية كما جاء في توصيات جنيف والتى قبلها النظام وأصبح من الضروري تنفيذ كل ما جاء فيها.

 

الجمعيات السياسية:

جمعية الوفاق الوطني الاسلامية

جمعية التجمع القومي الديمقراطي

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

التجمع الوطني الديمقراطي "الوحدوي"

جمعية الإخاء الوطني

 

 

24 سبتمبر 2012

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro