English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

العكري: النعيمي شامخ كنخل البحرين
القسم : الأخبار

| |
2012-09-04 19:30:19




قال المناضل عبدالنبي العكري أن "السلطة تريد أن تقزم عبدالرحمن النعيمي ولكنه شامخ كنخلة البحرين، وهي بذلك تقزم نفسها بتصرفات غير مسؤولة".

 

وأوضح العكري في حفل إحياء الذكرى الأولى لوفاة المناضل الوطني والقومي عبدالرحمن النعيمي الذي نظمته جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) في مقر جمعية المهندسين السبت الماضي "أن السلطة ناصبت العداء لفقيدنا الراحل أبو أمل كما ناصبت العداء كل وطني شريف، فنال منها أبو أمل الأذى وهو في الوطن وفي المنفى طوال أكثر من ثلاثة عقود".

 

وأضاف في الكلمة التي ألقها بالنيابة عن اللجنة المنظمة للاحتفال "حتى عندما رجع إلى الوطن مع بداية عهد الانفتاح راغباً في المساهمة في إنجاح تجربة المصالحة الوطنية والإصلاح والتحول الديمقراطي، فقد استمرت في معاداته، لكن الأسوأ وخلافاً للاعتبارات الإنسانية، فهو معاداته وهو ميت فقد حرمته من التشييع اللائق. وها هي تحرم محبيه من المشاركة بالاحتفاء به".

 

وفيما يلي نص الكلمة:

 

 

 

الأخوة والأخوات أمنا وممثلي الجمعيات السياسية والأهلية

الأخوة والأخوات الضيوف

الأخوة والأخوات أهل فقيدنا الراحل أبو أمل

الأخوة والأخوات الحاضرون

 

باسم لجنة التأبين والتي كان لنا شرف تكليفنا بالإعداد لتأبين الراحل الكبير المناضل عبد الرحمن النعيمي، سعيد سيف، أبو أمل، أحييكم وأشكر لكم حضوركم إحياء الذكرى الأولى لفقيدنا جميعاً.  وبالتأكيد مهما عملنا فلن نوفي الراحل حقه، ولكن عزاؤنا هو أنه بقدر ما يعز علينا يعز عليكم جميعاً.

 

وأود في البداية أن أشكر باسمكم أعضاء اللجنة وكل من ساهم بجهده ورأيه في جعل تأبين أبو أمل مناسبة وطنية وخليجية وعربية بامتياز، وهم كثر وكل الجنود والمجهولين.

 

لقد عملت اللجنة ألا يكون التأبين مناسبة لتذكر مناقب الفقيد والتحسر على فقده فكلنا يستشعر هذه الخسارة، ولكن من أجل التأكيد على الرسالة التي ناضل من أجلها على امتداد حياته من هنا يتضمن إحياء الذكرى ما يلي:

 

1 – حفل التأبين الحالي، بما يتضمن من كلمات وفيلم وثائقي ومعرض صور.

2 – ندوة أبو أمل في عيون أصدقائه غداً في وعد الساعة 8 مساءاً.

3 – مواصلة طبع تراث أبو أمل حيث صدر الجزء الثاني من الأعمال الكاملة وكتاب كان معداً للنشر ولم يسعف الراحل الوقت لنشره.

وكذلك كتاب تضمن الكلمات والكتابات التي قيلت في حقه منذ رحيله للآن فهذه الكتب متوفرة في الخارج.

 

باسم اللجنة أود أن أشكر إخوتنا الخليجيين العرب الذين يحضرون هذا الحفل، وكذلك الأخوة العرب الذين رغبوا في المجيء ولكن حكومتنا أبت إلا أن تحرمهم من المجيء بعدم منحهم تأشيرات دخول، وكذلك كل من رغب في الحضور ولم تسعفه ظروفه وبعث بكلمات طيبة في حق الراحل الكبير.

 

وهنا أود أن أشير أن السلطة ناصبت العداء لفقيدنا الراحل أبو أمل كما ناصبت العداء كل وطني شريف، فنال منها أبو أمل الأذى وهو في الوطن وفي المنفى طوال أكثر من ثلاثة عقود، وحتى عندما رجع إلى الوطن مع بداية عهد الانفتاح راغباً في المساهمة في إنجاح تجربة المصالحة الوطنية والإصلاح والتحول الديمقراطي، فقد استمرت في معاداته، لكن الأسوأ وخلافاً للاعتبارات الإنسانية، فهو معاداته وهو ميت فقد حرمته من التشييع اللائق. وها هي تحرم محبيه من المشاركة بالاحتفاء به.

 

إن السلطة تريد أن تقزم عبد الرحمن النعيمي ولكنه شامخ كنخلة البحرين، وهي بذلك تقزم نفسها بتصرفات غير مسؤولة.

 

 أود أن أقول للسلطة والشعب والجميع أن عبد الرحمن كان كبيراً في حياته وفي خصومته، وسيظل كبيراً بما تركه لشعبه وللعرب وفلسطين في قلبه، من تجربة غنية أفاض بها على كل من حوله ومستمر في عطائه من خلال ما تركه لنا من سيرة وتراث. وتنظيم وعد، وبصماته موجودة في التجربة الخليجية والعربية وسيبقى عبد الرحمن في سويداء قلوب محبيه.

والسلام عليكم.     

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro