English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

(وعد) تؤكد على ثوابتها في أي حوار سياسي
القسم : الأخبار

| |
2012-08-13 23:22:19




أكدت جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) على أن أرضية الجمعية في أي حوار  سياسي مقبل تتأسس على وثيقة المنامة، مشيرة إلى أن الحكم مازال متمسكاً بالحلول الامنية.

 

وقال نائب الامين العام للشؤون السياسية رضي الموسوي في الوقفة التضامنية مع الرموز المعتقلين التي نظمت في مقر (وعد) مساء الاحد "في اتصال قبل قليل مع المناضل ابراهيم شريف قال فيه، صمود ومملكة دستورية حقيقة وديمقراطية ولا تراجع".

 

وأضاف الموسوي "نريد حواراً يعيد للإنسان البحريني حريته وعزته وكرامته المهدورة، حواراً لا يجري تحت تهديد السياط والرصاص الحي والمطاط ومسيلات الدموع، حوار ينقل بلادنا من حال الدولة الأمنية إلى الدولة المدنية الديمقراطية التي يتجسد فيها النص الدستوري الواضح "الشعب مصدر السلطات جميعاً".

 

وأشار في الوقفة التي دعت لها المعارضة "بدء الحوار يتطلب أن تسبقه رفع كل مظاهر الدولة الأمنية بحواجزها وحصارها للمناطق ووقف العبث بمصائر الناس بالتمييز الطائفي والسياسي ومحاولات تهميش فئة كبيرة من المواطنين، ووقف التجنيس السياسي قبل أن توضع طاولة الحوار، من أجل مصلحة البحرين وكل أبنائها".

 

وشدد على أن المعارضة تريد حوار "يؤسس لمستقبل تنتهي منه الخضات والتوترات الأمنية والسياسية بتلبية مطالب الناس في الحكومة المنتخبة بإرادة شعبية، ومجلس نيابي منتخب كامل الصلاحيات، ودوائر عادلة يترجمها نظام انتخابي يتساوى فيه ثقل صوت الناخب في كل المناطق، وقضاء مستقل نزيه غير مسيس، وأمن للجميع، ومكافحة الفساد الإداري والمالي".

 

ولفت إلى أن الحوار المنشود يجب أن "يؤسس لدولة القانون والمؤسسات قادرة على فرض المساواة بين المواطنين، و يجرم الفرقة الطائفية ويعاقب من يمارسها"، مؤكداً على ضرورة إيجاد حلول "للأزمات المتناسلة مثل أزمات الإسكان والبطالة والأجور المتهاوية".

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro