English

 الكاتب:

زينب الدرازي

 
 
 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

طوبى لشهدائنا الأبرار، ،،،،،،،
القسم : سياسي

| |
زينب الدرازي 2011-02-22 09:06:48


صوتكم يأتي من هذا النداء
عصفورة غردت
جاوبها الزرع
القرى
والمدينة
شمرت عن ساعد الحزن
مزقت ثوب عرسها
وانحنت
على قميص الشهداء
المجد لكم بالدم يهطل
في الساحات
المجد لكم خلف المتاريس
المجد للجرحى
للأطباء الممرضين
الممرضات
اللواتي
غزلن الجرح بالمشموم
وأطلقت حمامة بيضاء
هذيل الشارع
تساءل الجيش
عن الصدور التي
مزقها بالرصاص
هل كان الأعداء أبنائنا
آبائنا، الفتية من قرانا
هل انتم جيش الأعداء
أم جيش البلاد.
إنه لفخر لي أن أكون بينكم ومعكم، في هذه الأوقات العصيبة التي تمر بها أمتنا العربية. أبى شعب البحرين إلا أن يكون في المقدمة حاملا راية الحرية، مقدما شبابه فداء لها، الحرية  التي ندفع ثمنها غاليا يوما بعد يوم.
 
نحن اليوم نقف في هذا الميدان، ميدان الشهداء الذي استحق اسمه بدمائهم وأرواحهم الطاهرة. نقف لنعلن أن وجودنا هنا هو انتصار لإرادتنا، وإن خروجنا منه يجب أن يكون خروج المنتصر لا المنهزم، لقد جئنا ولنا مطالب ولن نغادر إلا بتحقيقها، وعلى رأسها إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين وإطلاق سراح الأطفال، ومعاقبة كل من قام على تعذيبهم ومحاولة سلبهم كرامتهم وآدميتهم. نطالب بالتحقيق ومحاكمة كل من تورط في استشهاد أبنائنا وإخوتنا، كل من تسبب في أصابتهم وجرحهم. نطالب بالكشف عن مفقودينا، لايمكن أن يبتلعهم الهواء ويختفون، نعم اليوم هو يوم الحساب، فيوم حصادهم ولى، يوم حصدوا أرواح أبنائنا، وعليهم أن يدفعوا الثمن، الدم بالدم أو يعود الفارس المغدور فوق الجواد.
 
قوتنا في وقوفنا يدا واحده كي يقوم كل واحد منا بدوره المناط به، وتمترسنا بحقنا وحقوق أجيال قادمة ستسائلنا عن حقها وثروتها التي عجزنا عن صيانتها. اليوم على كل مؤسسات المجتمع المدني أن تنفض الغبار وتجد لها مكانا تحت الشمس، جمعية المعلمين، عليهم القيام بتشكيل لجان وقيادات داخل المدارس، الطلبة بنين وبنات تشكيل لجان واختيار قيادات للبدء بتشكيل اتحاداتهم الطلابية، الموظفين تشكيل نقاباتهم / كلهم مطالبون أن يكونوا هنا للحوار، ووضع لبنات إشهار المؤسسات التي تمثلهم، المحامون آن أوان تحركهم لإشهار نقابتهم، و نصرة الحق، من يريد أن يصف خارج السرب هو الملعون والمجد للمناضلين الذين يعلمون، إن اللحظة التاريخية قد حانت والتغير قادم والبحرين بعد 14 فبراير ليست البحرين قبله.
 
الحضور الكريم، أمهات الشهداء العظام
 
أتوجه أخير لكم جميعا لنتكاتف حتى نصون انتفاضتنا وأن نحافظ عليها كما بدأت سلمية غير طائفية، حضارية، علينا جميعا مسؤولية أن نتشكل في مجموعات حوارية نتحاور ونتعاون، ليكون اعتصامنا حضاريا بالحفاظ على نظافة المكان وعدم تحويل الميدان لجلسات اجتماعية بل ساحة عمل وطني ومنتدى سياسي، لا جلسات شيشة كما يقول خصومنا.
 
كم اشعر بالفخر اليوم بأني عربية بحرينية، انتمي لهذا البلد العظيم
 
المجد للشهداء، المجد للشهداء 
  
و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الكلمة القيت في ميدان دوار اللؤلؤة مساء يوم الاحد الموافق 20 فبراير 2011

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro