English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان بشأن الاجتماع الاستثنائي للجنة المركزية لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)
القسم : بيانات

| |
2007-11-17 18:05:30


 

 

waad%20logo.jpg

بيان بشأن الاجتماع الاستثنائي

للجنة المركزية لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)

 

عقدت اللجنة المركزية لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) اجتماعاً استثنائياً مساء الاحد (26 نوفمبر 2006) ناقشت فيه جملة من القضايا المتعلقة بالانتخابات النيابية والبلدية، حيث أشاد رئيس اللجنة المركزية المهندس عبدالرحمن محمد النعيمي بالجهود التي بذلتها كافة الفرق الانتخابية وبالمساندة المتعددة الاشكال للاصدقاء والمناصرين، وبالمواقف التضامنية الكبيرة التي عبر عنها الكثير من المواطنين، وشكر جميع المواطنين والإعلاميين الذين دعموا مرشحي القائمة الوطنية للتغيير، مرشحي جمعية (وعد) الذين وصل أربعة منهم إلى الجولة الثانية بفضل إخلاص وجهود أبناء شعبنا وهم:

مرشح القائمة النيابية في الدائرة الرابعة بمحافظة المحرق المهندس عبدالرحمن محمد النعيمي.

مرشح القائمة النيابية في الدائرة السادسة بمحافظة العاصمة الأستاذ إبراهيم شريف السيد.

مرشح القائمة النيابية في الدائرة السابعة في محافظة المحرق المحامي سامي سيادي.

مرشح القائمة البلدية في الدائرة السابعة في محافظة المحرق الأستاذ عبدالعزيز الحسن.

 

وفي ضوء النقاشات التي دارت في الاجتماع، أكدت اللجنة المركزية على القرارات التالية:

1-   تشكيل لجنة قانونية سياسية إعلامية لمتابعة الخروقات والتجاوزات، وبالذات النتائج التي أظهرتها المراكز العامة بشأن مرشحة القائمة الدكتورة منيرة فخرو، حيث كانت النتائج في المركز الرئيسي مساوية تقريباً، فالفرق بين أصوات الدكتورة منيرة فخرو وصلاح علي كانت (13) صوتاً، في حين أسفرت نتائج المراكز العامة عن ارتفاع في عدد أصوات صلاح علي بلغت (1191) صوتاً، مما أدى إلى فوزه مما لا يعكس التوازن في المنافسة في المركز الرئيسي للدائرة، إضافة إلى التأخير الذي حصل في وصول نتائج المراكز العامة والمركز الإشرافي والذي استمر لقرابة الـ(14) ساعة وكشف النتيجة للمترشحين دون وضوح وشفافية، بل كشف عن الكثير من التجاوزات التي رصدها المراقبون، وتقديم طعن بالنتائج على ضوء الادلة الكثيرة المتوفرة.

2-   إن تأكيد (وعد) وفي أكثر من موقع على ضرورة إلغاء المراكز العامة وعدم قانونيتها قد ثبت  صحتها يوم الاقتراع، حيث كانت المحطات الاساسية التي قلبت فيها السلطة المعادلة الانتخابية لصالح انصارها، بالاعتماد على الأصوات غير المعروفة والتوجيه المباشر للعسكريين.

3-   أكدت اللجنة المركزية على أهمية حشد واستنهاض جميع طاقات وامكانات الأعضاء والأنصار والأصدقاء لمساندة الفرق الانتخابية للمرشحين في الجولة الثانية، إضافة إلى دعم جميع المرشحين من قوى التحالف الديمقراطي، وبالأخص الدكتور عبدالعزيز أبل.

4-   تتقدم جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) بصادق تقديرها وشكرها لكل شعبنا الذي وقف  داعماً مرشحيها وبالذات أبناء الدوائر التي أنزلت الجمعية مرشحيها فيها، وتؤكد الجمعية على تبني كافة القضايا التي طرحها المواطنون في الندوات والوقوف مع مطالبهم وحقوقهم.

واثقين من وقوفكم الى جانبنا، لنكمل جميعاً مسيرة عملنا المشترك.

 

                                                                                اللجنة المركزية / لجمعية وعد

                                                                            27 نوفمبر 2006م

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro