English

 الكاتب:

رأينا

 
 
 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

لماذا تمارس الاعلام صمت الحملان على تحريض الوطن؟
القسم : سياسي

| |
رأينا 2010-10-04 17:08:00


بينما يستمر المدير العام للمطبوعات والنشر بهيئة الاعلام في اصدار "فرماناته" بسحب تراخيص النشرات الصحافية التابعة للجمعيات السياسية وتهديدها بالويل والثبور إن هي نشرت مواقفها من القضايا السياسية في البلاد (!!)..بينما تعطي الهيئة العين الحمراء الى الجمعيات السياسية، تراها غارقة في نعيم النوم في العسل تجاه صحيفة الوطن التي تمارس عمليات تحريض واسعة النطاق ضد البحرين من اقصاها الى افصاها بالسب والشتم والقذف ضد الجمعيات السياسية المعارضة التي تشكل شوكة في حلق صحيفة الوطن وتقف لها بالمرصاد ازاء محاولات الصحيفة المستميتة للانقلاب على كل الثوابت الوطنية التي اقرها البحرينيون بتصويتهم بالايجاب على ميثاق العمل الوطني في العام 2001، وابدت القوى السياسية استعدادها للمشاركة الفاعلة في حقبة الانفراج الامني والسياسي بحماس شديد تأكد في كثافة المصوتين على الميثاق والشروع في معطيات المرحلة الجديدة.
صحيفة الوطن ومنذ اكثر من ثلاثة اشهر تمعن في محاولات تسقيط المعارضة ومن بينها جمعية وعد ورموزها. وقد امعنت في فبركة الاخبار وتصديقها وضخها للقارئ، وخصوصا القارئ المتواجد في الدوائر الانتخابية التي يترشح فيها ثلاثة من كوادر جمعية وعد.
اخر تقليعات صحيفة الوطن ما نشرته اليوم الاثنين، عندما ادعت ان الأمين العام للجمعية ومترشحها عن الدائرة الثالثة بمحافظة المحرق ابراهيم شريف السيد قال ان انه "يتوقع خسارة وعد في الدوائر الثلاث"، حسب ادعاءاتها الكاذبة، والتي واصلت فيها عندما فبركت خبرا اخرا قالت فيه ان ناخبين قالوا ان "وعد" تتمادى في مخالفة القوانين باستضافة ستروك في خيمة سيادي".
في الخبرين لم تنشر ا"الوطن" اي اسم او صورة للناخبين الذين ادعت انهم تحدثوا اليها، واكتفت بالتعميم كما هي عادتها، حيث يقوم المطبخ الليلي بفبركة الاخبار التي يريد حقنها لتوتير الاجواء واثارة الفتنة بين فئات المجتمع..المجتمع الذي كشف الاعيب "الوطن" ولم يعد يصدق شيئ مما تنشره، فقد انقلب السحر على الساحر وماعادت الشعودة مقنعة للجمهور.
كنا نعتقد انها نزوة تمارسها "الوطن" وستتوقف عن التحريض، إلا اننا مخطئون، فالمخطط وضع قبل عدة أشهر وما تنشره الصحيفة الآن هو الجزء التنفيذي منه، وهناك ما لم يكشف بعد خصوصا تجنيد بعض الناس الذين تطلق عليهم الصحيفة "ناشطين"، لكنهم مدفوعي الثمن، (أحد هؤلاء لم يخجل ان يعلن في اذاعة البحرين صباح اليوم الاثنين، ان شراء المكيفات والثلاجات والغسالات والمساعدات النقدية التي يقدمها بعض المترشحين للناخبين بانها ليست رشوة!!)..ليش هي الرشوة حمراء ..زرقاء؟!!
كل تلك الافعال الشنيعة التي تمارسها الوطن من تحريض سافر وتهديد واضح للسلم الاهلي، لاتجد في هيئة الاعلام اي رد فعل ولو من باب رفع العتب، لكنها تستشرس في كل ما تصدره الجمعيات السياسية في عملية استعداء واضحة لن تفيد الا اعداء البحرين الذين يتربصون بها الدوائر.
"الديمقراطي"
4 أكتوبر2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro