English

 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

تصريح من عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
القسم : سياسي

| |
الجبهة لتحرير فلسطين 2010-08-23 00:46:27


تعقيباً على قرار اللجنة التنفيذية  بالموافقة على الذهاب إلى المفاوضات المباشرة صرح أبو أحمد فؤاد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بما يلي :
 
_ ان  موافقة اللجنة التنفيذية على الدخول في مفاوضات مباشرة مع العدو الصهيوني تشكل طعنة للعمل المشترك في مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية، كذلك تجاوزاً لقرارات المجلس المركزي،ولإرادة الشعب الفلسطيني.
 
وقال" أنه أمر مؤسف أن تصبح مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية شكلية، ولا تلتزم باللوائح والأنظمة الداخلية التي أقرتها هي أو المجلس المركزي أو المجلس الوطني".
 
وأضاف" أن القيادة المتنفذة في منظمة التحرير تتفرد بالقرارات، وتضرب بعرض الحائط  قرارات الإجماع أو شبه الإجماع لهيئات المنظمة، وعلى سبيل المثال لا الحصر قال  في الاجتماع الأخير للجنة التنفيذية لم يكن هناك نصاب قانوني لعضوية اللجنة التنفيذية والأعضاء الغائبين عن الاجتماع أكثر من النصف وبالتالي القرار غير شرعي من حيث الشكل والمضمون".
 
وطالب أبو أحمد القيادة المتنفذة بالالتزام بقرارات الغالبية التي مثلتها غالبية الفصائل المشاركة في مؤسسات منظمة التحرير فالنقاش الذي دار خلاصته كالتالي حيث وقفت الجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية وحزب الشعب ضد الذهاب للمفاوضات المباشرة، أما باقي الفصائل فان موقفها الذهاب ولكن بشروط إذ ما توفرت يتم الذهاب للمفاوضات، وإذا لم تتوفر لا ذهاب للمفاوضات المباشرة. 
 
المكتب الصحفي  - الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
21 اغسطس 2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro