English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

عمال «بتلكو» يعتصمون ثانية احتجاجاً على تسريح 80 بحرينياً
القسم : الأخبار

| |
2007-11-08 11:57:18


 

Batelco.bmp

 

مشيرة إلى تبنيها خطوات لاحقة

عمال «بتلكو» يعتصمون ثانية احتجاجاً على تسريح 80 بحرينياً

 

 

الوقت - خليل بوهزّاع :

اعتصم عمال شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو) للمرة الثانية عصر أمس في جميع المراكز الرئيسية للشركة (الدبلوماسية، الهملة، السلمانية)، وذلك على خلفية قرار الشركة بتسريح 80 موظفاً بحرينياً حسب ما أكدته رسالة صادرة من الرئيس التنفيذي للشركة .

وقالت النقابة في بيان اعتصامها الذي استمر قرابة النصف ساعة ‘’نلتقي اليوم مجدداً لنتضامن مع إخواننا وأخواتنا الذين تم الاستغناء عن وظائفهم كخطوة أولى اتخذتها إدارة الشركة والتي سوف تليها خطوة لاحقة بفصلهم تعسفياً ’’.

وأضافت ‘’دأبت الشركة، ومنذ تحرير سوق الاتصالات، بسوق المبررات التي من شأنها المحافظة على ربحية الشركة وبالتالي فتح الباب على مصراعيه للحجج الواهية من قبيل تقليل النفقات على كل الأصعدة حتى لو كلف ذلك فصل كل العمال الشرفاء من الشركة فصلاً تعسفياً، فقد طالعتنا الإدارة التنفيذية في نهاية الأسبوع الماضي ممثلة في رئيسها التنفيذي بيتر كالياروبولوس ليكشر عن أنيابه ويعلنها بكل صراحة وفظاظة غير آبه بحقوق عمالنا الشرفاء وضارباً عرض الحائط بدستور مملكتنا الحبيبة وقانون النقابات والاتفاقات العربية والدولية والشرائع السماوية التي كفلت حقوق الإنسان والمواطنين والعمال، ليعلن وبكل صلافة عن الفصل القسري والتعسفي عن مجموعة من العمال والموظفين مع نهاية هذه السنة ’’.

ولفتت إلى أن ‘’كل هذا يأتي على مرأى ومسمع من رئيس وأعضاء مجلس إدارة الشركة الذين وللأسف الشديد لم يحركوا ساكناً لإيقاف مثل هذا التصرف اللامسؤول وغير الإنساني والبعيد كل البعد عن المجتمع البحريني قاطبة، ليخلق بذلك نوعاً من عدم الاستقرار والأمن الوظيفي، وليزيد من حالة التذمر وانخفاض الروح المعنوية عند كل الموظفين ’’.

واعتبرت النقابة في بيانها ‘’هذا التصرف غير جديد على مثل هذا الرئيس التنفيذي الذي آل على نفسه منذ مجيئه أن يكرس كل جهده وطاقته على إذلال عمالنا الشرفاء، مستخدماً أساليب إدارية ‘’تيلرية’’ صلفة من العهود الغابرة عفا عليها الزمن وأكل عليها الدهر وشرب، وذلك للعمل على تفريق صفوف العمال عبر البرامج السيئة التي تعمل على نظرية فرق تسد’’. وأكدت على أن ‘’المنحى الذي تصرفنا وتوجهنا إدارة الشركة إليه لن ينسينا مطالبنا العادلة والحقة المتمثلة في الزيادة العامة 25%، وبرنامج التقاعد المبكر الطوعي (VER) ، الذي يعتبر مكتسباً عمالياً لا يجوز التخلي عنه، وباقي المطالب الأخرى وعلى رأس كل ذلك إرجاع أخوينا المفصولين ماجد سهراب وفيصل غزوان معززين مكرمين ومرفوعي الرأس، ليعملوا جنباً إلى جنب مع إخوانهم وأخواتهم’’. ووصفت مساندة العمال ‘’بالوقوف المشرف الذي يعتبر نصرة وصرخة مدوية في وجوه من سولت لهم أنفسهم وعملوا بطريقة مباشرة أو غير مباشرة على التصديق على مثل هذه المشروعات وصوغ القوانين الجائرة ومن ثم تفعيلها للتخلص من عمالنا بكل فئاتهم دون استثناء، لإحلال العمالة المهاجرة مكانهم و’’لأسترلة’’ الشركة في كل جنبات الهيكل التنظيمي لشركتنا ’’.

وقالت ‘’لتعلم الإدارة التنفيذية بأننا لسنا ضد تقليل النفقات، بل ربما نكون من الداعين إليه وخصوصاً في ظل المنافسة الشرسة في صناعة الاتصالات، ونحن لسنا ضد العمالة المهاجرة المقننة الهادفة إلى تحويل المعرفة للبحرينيين’’، مستدركة ‘’لكن لسنا مع الكيل بمكيالين، ولسنا مع تقليل النفقات من جانب وزيادتها من جانب آخر، بل لسنا مع التخلي عن عمالنا وموظفينا على الإطلاق وإحلالهم بأجانب عبر برامج مفصلة تفصيلاً دقيقاً على أشخاص معينين ’’.

وختمت النقابة بيانها ‘’إن كرامة العامل البحريني تأتي في المرتبة الأولى لدى النقابة ولن نرضى بأن يتعرض أي شخص لمثل هذه الإهانات، من قبل الإدارة التنفيذية، وإذا ما كانت هي عاجزة عن إنجاز المهام الموكلة إليها إلا عبر التخلص من العمال والموظفين بالطرق القسرية واللاشرعية، فإننا نقول لهم وبالفم المليان إنهم واهمون، وإن الإرادة العمالية سيكون لها القول الفصل في الدفاع عن نفسها ومكتسباتها حتى آخر رمق من حياتها وذلك باستخدام كل الوسائل السلمية القانونية والمشروعة ’’.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro