English

 الكاتب:

رضي الموسوي

 
 
 

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

شطط الجهل المبرمج
القسم : سياسي

| |
رضي الموسوي 2009-02-26 16:38:36


وجد بعض الكتبة في التصريحات المراهقة لبعض الشخصيات الإيرانية حول عروبة البحرين وسيادة أراضيها، موقعا خصبا لصب جام غضبهم وحقدهم على قيادات في الجمعيات السياسية البحرينية، ولكن بطريقة يقطر منها الغباء والجهل بما يدور حولهم، فراحوا يركبون (بتشديد الكاف) الجمل المتقاطعة ليشكلوا ''مقالات'' مفصلة على مقاسات الحقد والضغينة المبرمجة، وكأنهم هم فقط من ينتمي إلى هذه الأرض. وقد نال الأمين العام لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) نصيبه من هذا السباب الرخيص، حين انبرى أحدهم ليشكك في انتماء شريف ويسخف من البيان الذي أصدرته جمعية (وعد) إزاء الادعاءات الإيرانية عن البحرين، ولا ندري أهو جهل أو عمدا نسبه لشريف، وذهب هذا (الأحد) بعيدا في شططه ووصف إبراهيم شريف بأنه '' صال وجال، وشطح ونطح''، وأنه يستخدم أسلوبا ''كثيرا ما يتبين زيفه وكذبه وضعفه حتى في الحساب''..ما شاء الله على هذا الرقي في التعابير.
من حق أي إنسان أن يتفق أو يختلف مع إبراهيم شريف وغيره من السياسيين والمواطنين. ومن حق أي شخص تفنيد ما يتم التصريح به في الشأن العام من أي كان، إذ لا يملك أحد الحق في مصادرة الرأي على الآخرين، باعتبار أن حرية الرأي والتعبير حق كفله الدستور والمواثيق الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان التي لم تعد محجور عليها في بقعة دون أخرى، بل هي حقوق كونية معترف بها ومتعارف عليها.
لست مدافعا عن إبراهيم شريف، فهو أقدر على الدفاع عن نفسه وعن مواقفه، ولكن رحمة بالقارئ من هذا الشطط ولي عنق الحقيقة، يجب التأكيد على أن شريف صاحب موقف ومن يختلف معه فليجادله في أرقامه ووجهات نظره بدلا من السب والشتم الذي هو شيمة ضعاف المواقف الذين ليس لهم حجة ولا أرقام مغايرة لما يجيء به شريف.
أما في الادعاء ''بالموقف المتأخر'' من تفنيد ادعاءات إيران بالبحرين، فهذا جهل بحقيقة الأمور، وزجه بهذه الطريقة يعبر عن قرار مع سبق الإصرار والترصد للتشهير بمواقف إبراهيم شريف (نقول التشهير به وليس الاختلاف معه). وللعلم، فشريف ينتمي لتيار عروبي ضاربا في الجذور منذ أيام هيئة الاتحاد الوطني في البحرين وحركة القوميين العرب التي تأسست في الخمسينات من القرن الماضي. ويعلمنا التاريخ الذي لم يقرأه صاحبنا، بأن الجبهة الشعبية لتحرير عُمان والخليج العربي، كانت أول من سير مظاهرات ومسيرات وأصدرت بياناتها الرافضة لاحتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث: طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، وذلك أواخر شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 1970 عندما كان الكثير من الرسميين نياما أو مرعوبين من شاه إيران. كما أن الجبهة الشعبية في البحرين هي أول تنظيم سياسي بحريني وخليجي وعربي، طالب قادة الثورة الإيرانية أثناء زيارة وفد الجبهة لإيران في العام 1979 الإعلان الصريح بعروبة البحرين..وقد تمكنت من ذلك على لسان حفيد آية الله الخميني، حسين الخميني. كما أن الجبهة الشعبية، وفي خضم التوترات الإقليمية بعد انتصار الثورة الإيرانية والجدل الذي دار حينها، هي من اقترح تسمية ''الخليج الإسلامي''، بدلا من الخليج الفارسي أو الخليج العربي، في محاولة لتخفيف وطأة التوتر التي كانت طاغية في ذلك الوقت.
بالرغم من كل ذلك لايبدو أن البعض ممن فقد بوصلته قادر على قراءة تاريخ الحركة الوطنية البحرينية، فكيف له أن يستوعب مرئياتها في الوقت الحاضر في ظل التعقيدات والتشابكات بين القضايا المحلية والإقليمية والدولية؟!!

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro