English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

«اتحاد النقابات»: موعد إضراب «بتلكو» بيد النقابة
القسم : الأخبار

| |
2007-08-31 04:36:08



أكد الاستمرار في التحرك السلمي

«اتحاد النقابات»: موعد إضراب «بتلكو» بيد النقابة


الوسط - هاني الفردان

أكد نائب الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال البحرين سلمان السيدجعفر المحفوظ أن تحديد موعد إضراب عمال شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو) بسبب إصرار الشركة على عدم إرجاع النقابيين المفصولين (فيصل غزوان، وماجد سهراب) بيد النقابة وليس الاتحاد.

 

وأشار المحفوظ إلى أن الإعلان عن موعد الإضراب سيحتاج أولاً إلى إخطار الشركة قبل أسبوعين من موعد التنفيذ وفقاً لاشتراطات القانون، نافياً أن تتجه النقابة للإضراب الأسبوع المقبل، مؤكداً أن النقابة والاتحاد سيستمران في تحركاتهم السلمية من أجل حل القضية وإرجاع المفصولين إلى أعمالهم.

 

وقال المحفوظ إن الاتحاد اجتمع مع النقابة مساء أمس وخلص إلى أن كل المؤشرات تشير إلى تعقد القضية نتيجة عدم استجابة الإدارة التنفيذية لمطالب الحكومة والعمال بإرجاع المفصولين، مبيناً أن الشركة تصر على إحالة القضية إلى القضاء، وهو ما يعتبره الاتحاد تراجعاً وإصراراً على مخالفة القانون.

 

وأوضح المحفوظ أن القضية بحاجة الآن إلى تغيير في آليات التحرك والعمل من أجل الضغط لإرجاع المفصولين ومن بين هذه الآليات اللجوء إلى الإضراب العام حتى وإن قيل إن ذلك مخالف للقانون الذي لا يعترف به الاتحاد على أنه مخالف للأعراف والاتفاقات الدولية، مشيراً إلى أن الشركة هي من خالفت القانون أولاً ولم تلتزم بقرارات الحكومة ومطالبها بالعدول عن الفصل التعسفي. وأضاف المحفوظ أن اللقاء الذي جمع النقابة بالاتحاد خلص إلى أن تقوم النقابة بالاتصال برئيس مجلس إدارة الشركة الشيخ حمد بن عبدالله آل خليفة لبحث مستجدات القضية معه قبل الإعلان عن موعد الإضراب عن العمل، مؤكداً أن الاتحاد سيكون دائماً لأي قرار تتخذه النقابة، كما أن الأمين العام للاتحاد سيجري اتصالاً برئيس مجلس إدارة الشركة أيضاً.

 

وبين المحفوظ أن التحرك بهذه الوتيرة لن يكون طويلاً في ظل إصرار الشركة على عدم الاستجابة لمطالب العمال والنقابة والتراجع عن فصلها غير القانوني المخالف للمرسوم رقم (33) للعام 2002 بشأن النقابات العمالية.

 

وبذلك تصل قضية النقابيين المفصولين إلى طريق مسدود وذلك بعد أن أكد رئيس مجلس إدارة شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو) الشيخ حمد بن عبدالله آل خليفة في حديث لـ «الوسط» أن قضية المفصولين لم تطرح على طاولة نقاش مجلس الإدارة، وأن الإدارة التنفيذية متمسكة بأن يكون حل القضية من خلال القضاء في حال رغبة المفصولين في ذلك.

 

كما أن لقاء وزير العمل مجيد العلوي بالاتحاد يوم أمس الأول لم يسفر هو الآخر عن أي تطورات إيجابية تندر بسرعة حلحلة القضية، إذ أكد المحفوظ أن اللقاء لم يسفر عن شيء إيجابي، وأن الاتحاد أكد خلال اللقاء ضرورة أن تكون للحكومة من خلال وزير العمل القوة الرادعة التي تجعل من الشركة ملتزمة بالقانون طالما أقرت الوزارة بأن الشركة من خلال فصلها للنقابيين مخالفة للقانون.

 

وقال المحفوظ: «إن الاتحاد على علم بتوجه النقابة الصادق نحو تنفيذ الإضراب عن العمل، وإن تذرع الشركة بأن النقابة ستكون مخالفة للقانون رقم (21) الذي يعتبر شركة بتلكو من ضمن المناطق الحيوية التي يحضر فيها الإضراب (الاتحاد يتحفظ على القانون باعتباره مخالفاً للأعراف والاتفاقات الدولية)، فإن الشركة خالفت القانون ولم يوجد ما يردها وبالتالي أيضاً لا يمكن لوم النقابة على تنفيذ الإضراب.

 

وعبر المحفوظ عن ثقة الاتحاد بتحركات وزير العمل من أجل حل القضية ودياً، مشيراً إلى أن الاتحاد مصاب بخيبة أمل اتجاه سكوت الحكومة الكبير من القضية على رغم مخاطبته لرئيس الوزراء من أجل التدخل والحفاظ على حقوق العامل البحريني.



صحيفة الوسط

31 اغسطس, 2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro