English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

عبث مؤسف
القسم : عام

| |
2008-02-28 17:25:26


 

 

 لاشك أنه مشهد مؤسف ذاك الذي تفننت الصحافة المحلية في إبرازه بالصورة التي اطلع عليها القارئ الكريم يوم أمس. مشهد ممثلي الشعب وهم يتناقشون بطريقة يفترض أنها لاتليق بالمكان الذي يجتمعون فيه ليقرروا مستقبل البلاد.

مشهد مجلس النواب يوم أمس الأول يشبه المجلس السابق في مقطع (الهوشة) التي حدثت وحصل على إثرها النائب محمد خالد (بوكسا) من زميله النائب جاسم الموالي. وقتها عبر كثيرون عن استيائهم مما يحصل داخل القبة النيابية، وضرورة ابتعاد النواب عن طقوس صراع الديكة الذي يسخن له في المجلس النيابي العتيد.

مشكلة أمس الأول تفجرت بعد ما شعرت اكبر كتلة في المجلس أن شيئا ''يدبر في ليل'' لها ولاقتراحاتها ونشاطها داخل المجلس، وكأن المطلوب تكسير رأس هذه الكتلة وجرها لتتخذ المواقف المتصلبة ليقال بعد ذلك عنها أنها لا تلتزم باللعبة الديمقراطية او أنها تمارس التقية عندما وافقت على الدخول في المجلس. هذا على الأقل ما يقوله جزء كبير من المراقبين الذين يجدون في سلوكيات بعض قادة المجلس أنها لا ترتقي أبدا إلى ما هو مطلوب منها. بل إن البعض ذهب للقول إن مسألة إسقاط استجواب الوزير عطية الله للمرة الثانية باليات مختلفة وتمرير استجواب الوزير الثاني بن رجب ''ليس إلا جزء من اللعبة الطائفية المقيتة المكشوفة الأهداف''. ما حصل هو ردة فعل. ولابأس أن يقال إنه ردة فعل غير لائقة. ولكن هل من اللائق القفز على الآليات واستخدام معايير مختلفة في تمرير الاستجواب وغيره من القضايا المطلوب تمريرها في المجلس النيابي؟

البائن في القصة أن رئاسة هيئة المكتب أخذت برأي واحد من ثلاثة مستشارين: اثنان مع تمرير استجواب الوزير عطية الله، بينما الثالث اقترح رأي ''مخالف'' لزميليه.. أي أن هيئة مكتب مجلس النواب العتيدة أخذت برأي الأقلية وتركت رأي الأغلبية يفعل فعلته في أروقة مجلس النواب يوم أمس الأول.

هو نوع من أنواع العبث بمسار العملية النيابية، حيث تتحكم أهواء شخصية وضغوطات من هنا ومن هناك في قرارات المجلس وهيئاته. وهذا ما يرفضه الجميع من دون استثناء. فالاستجواب ليس أداة دستورية فحسب، بل هو عنوان لجدية العملية السياسية برمتها والتي تصاب منذ زمن بوعكات تمنعها من التطور والتقدم. وما محاولة إحراج كتلة نيابية أمام جمهورها، إلا جزء من هذا العبث غير اللائق. هل يريدون من الوفاق ترك مقاعدها في مجلس النواب والتفرغ لتنظيم المسيرات الجماهيرية الكبرى ليقولوا إنها لا تؤمن بالبرلمان؟

إن هذا العبث يضر بالوطن، موالاة ومعارضة..حكاماً ومحكومين، والتوقف عنه فضيلة فيها أجر. فهل يتوقفون؟

 

صحيفة الوقت

Thursday, February 28, 2008

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro