English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

شباك مكافحة الفساد لا تصطاد الأسماك الكبيرة!- افتتاحية نشرة الديمقراطي/العدد 41
القسم : عام

| |
2007-10-02 02:26:22


 

waad logo.JPG

 

شباك مكافحة الفساد لا تصطاد الأسماك الكبيرة!

 

هل نعيش حملة حكومية حقيقية ضد الفساد كما توحي تصريحات بعض كبار المسؤولين في الدولة؟ هذه ليست المرة الأولى التي تعلن فيها الدولة مثل هذه الحملة، ففي عامي 2001 و2002 انتشرالحديث عن أن الحرس الجديد يقوم بكنس الحرس القديم وشاع بأن هناك أسماء كبرى ومتوسطة ستقدم على مذبح الإصلاح، وبالفعل تم عزل بعض المسؤولين عن الفساد أو تم تقليص صلاحياتهم، ولم يُـقَـدَّم أيٌّ من كبار ومتوسطي المفسدين للعدالة.

هذه المرة كذلك نسمع جعجعةً ولا نرى إلا أسماكاً صغيرة تقع في شبّاك حملة مكافحة الفساد. ومنذ بداية سبتمبر تقوم النيابة العامة بالقبض والتحقيق مع عدد من موظفي ألبا وطيران الخليج وأسري حول قضايا رشاوى أوعملات غير مشروعة.

ولكن هناك تساؤلات كبيرة لا تحاول الحكومة الإجابة عليها؛ لماذا لا تحقق النيابة مع كبار الفاسدين؟ ففي حالة شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) يجري التحقيق حول موضوع عمولات تزيد قليلاً عن المليون دولار بينما لا يجري أي تحقيق في موضوع عمولة إنشاء الخط الخامس البالغ قيمته 1700 مليون دولار، والذي تدور حوله شبهة عمولات تقدر بمئات الملايين من الدولارات. وبإمكان النيابة العامة، لو كانت مستقلة عن القرار السياسي الذي يأتيها من فوق، التأكد من حجم فساد صفقة توسعة ألبا بمقارنتها مع توسعة مماثلة في شركة ألمنيوم دبي (دوبال). شركة "بيشنيه" الفرنسية التي باعت المصهر الخاص بالخط الخامس وأحد وكلائها المسمى السيد "دحدلة" يعرفون كل أسرار هذه الصفقة، فالشبهات كبيرة حول استلام بعض كبار المسؤولين في الدولة وفي مجلس إدارة شركة ألبا السابق أموالاً طائلة.

إنها محاولة جديدة للتهويش وتحويل الأنظار عن قصص الفساد الكبرى، وتخويف صغار المفسدين بعدم التجرؤ بمد أيديهم دون مشاركة الكبار، بينما يتربع الفساد الكبير في قطاع توزيع الأراضي والبحار وعلى الصفقات الكبيرة ذات العشرات والمئات من الملايين !!.

 

المكتب السياسي

جمعية العمل الوطني الديمقراطي - وعد

افتتاحية نشرة الديمقراطي - العدد 41 سبتمبر 2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro