English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

شد براغي وزارتك ياشيخ
القسم : عام

| |
2007-09-11 11:00:24


 

118blog_author100crop.jpg

  كنت اعتقد ان السيدة التي حدثتني من قرية القدم تشكو الحال من تكرار انقطاع التيار الكهربائي انها تبالغ بعض الشيء. قالت ان جهاز التكييف الجديد قد أصيب بخلل عطله عن العمل وأوقع العائلة محدودة الدخل في مأزق .

وبالأمس هاتفني احد المواطنين الغاضبين من تكرار انقطاع الكهرباء ليصب جام غضبه، ليس على الانقطاع الذي أدخله في حالة من (النرفزة) بعد يوم عمل متعب، بل انهال على بدالة الكهرباء التي تتركك مع آلة التسجيل وهي تعلن عن أسفها بسبب انشغال كل الخطوط الهاتفية لديها. جربت بدوري الاتصال في البدالة الرئيسة لطوارئ الكهرباء وتأكدت ان كلام الرجل لم تكن فيه كلمة واحدة من المبالغة، بل أضيف عليه قليلا: بينما كنت استمتع بالموسيقى والاعتذارات المتكررة في انتظار من يرفع سماعة الهاتف، توقفت الموسيقى قليلا ثم أقفل الخط.. هكذا !.

وبالأمس أيضا ضربت العدوى العديد من المناطق في عز الظهيرة فانقطعت الكهرباء وأصدرت وزارة الكهرباء بيانا توضيحيا تشكر على تفاصيله الدقيقة التي تعني المتخصصين أكثر ما تعني المواطن الذي يئن في الألفية الثالثة من انقطاعات التيار الكهربائي المتكررة بلا سابق إنذار ولايحزنون في دولة نفطية صغيرة المساحة والسكان، ما يسبب تلف الأجهزة الكهربائية كالثلاجات وأجهزة التكييف وأجهزة الكمبيوتر وغيرها من الأجهزة التي تكون لحظة انقطاع التيار الكهربائي في أوج عملها.. وعلى المواطن أن يثبت أن أجهزته الكهربائية التي أتلفت كانت تعمل بكامل طاقتها الإنتاجية والكهربائية قبل أن يصيبها (الشوط) الكهربائي فيرميها في اقرب حاوية للزبالة..هذا إذا كانت هناك حاويات أصلا، وعليه أيضا أن يشحذ التعويض من وزارة الكهرباء التي تدخله في السبع دوخات، ليلعن هذا المواطن الساعة التي قرر فيها تقديم الشكوى .

لكن ما أثار الانتباه بيان وزارة الكهرباء الصادر يوم السبت الماضي والذي قالت فيه إنها تمكنت من استبدال محول الكهرباء المعطوب بمحول جديد في وقت قياسي حيث عمل المهندسون طيلة الأربع والعشرين ساعة، بينما كان مقررا الانتهاء من تثبيت المحول الجديد في فترة أسبوعين، حسب بيان الوزارة. يعني كان لأهالي عدة قرى في المحافظة الشمالية أن يتحملوا مصائب الانقطاع الكهربائي لأربعة عشر يوما فوق العشرة أيام التي تحملوها قبل أن يقرروا الاعتصام احتجاجا على الوضع المزري الذي يعيشونه وإخوانهم في المناطق الأخرى .

هل البلاد أمام أزمة مستفحلة في التيار الكهربائي أم أن هناك توجهها جديا في (شد براغي) وزارة الكهرباء والماء لإيقاف هذا المسلسل المأساوي؟ !

 

صحيفة الوقت

Tuesday, September 11, 2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro