English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

إلى المناضل عبد الرحمن النعيمي..النـســـــر الأبـيــــــــض
القسم : عام

| |
2007-05-09 12:59:23


 

 images.jpg

نعم،

أنتَ أيها الطائر الهادئ

كم مجرّة نحت في الصمت

كم حجر أشعلت في الفراغ

وبحثاً عن الأمل

أطلقت الفراشات في كل الفصول،

إذاً، هي رئتك البيضاء

أوسع من المنافي

ومن أقبية الجلادين،

كثيراً ما تركت أمنية

على أبواب المطارات

وفوق أشجار الأبدية،

عميقا، روحك تبحر

في سديم الألم وتغذي الشمس،

بجناحين من الحرية والحب

خبطت الزمن الأسود،

لتطرد الخوف من صدور العصافير

لتعيد للبحر جزءاً من موسيقاه،

عند حافة الأفق

عليّ أن أسأل طيور النار

عن غنائك في الماء

عن حفيفك الذي أيقظ النور،

ألم تحلم بفضاء يتسع لقميصك،

بحذاء تعبر به شرايين الفقر؟

إنه الشعاع الذي يخترق الأسئلة

صور معلقة في السقف،

صور تنمو مع رائحة الرفاق،

مازال شهيقك يضرب الشاطئ

وعند منحنى البرق

موجات إثر موجات

تأتي الغيوم لتستريح بصدرك

فلماذا الآن، كهمس الآلهة

تركت طبول الحزن

ترجّ أعمدة الهواء،

قل لي أيها النسر الأبيض

على أي قمة ستحط

وفي أي مدينة سينام صوتك؟

أيها الطائر الذي

يتجدد في كل ورقة لا نهائية

وفي سلك التنكستن الشفاف

أزهار البرية بيضاء وصفراء وحمراء

وكذلك روحك ذائبة ومشعة

في تاج زهرة الزمن

لتغذي عصب الضوء

في هذه الغابة الثقيلة .

 

صحيفة الوقت

Wednesday, May 09, 2007  

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro