English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

المجلس الوطني لحزب الاتحاد الديمقراطي الوحدوي يدعو الرئيس المؤقت إلى تكوين لجنة مستقلة مهمتها مراجعة...
القسم : الأخبار

| |
2011-02-08 01:48:59


دعا المجلس الوطني للاتحاد الديمقراطي الوحدوي المنعقد يومي 5 و6 فيفيري بالحمامات الى تكوين لجنة مستقلة  مهمتها مراجعة منوال التنمية تتركب من خبراء ومفكرين اقتصاديين وأطراف اجتماعية وقوى سياسية هدفها رسم منوال تنموي جديد يجنب البلاد كل الهزات الاجتماعية ويحقق التكافؤ بين الجهات والفئات بما يعطي للثورة مضمونها الاجتماعي ويقطع الطريق أمام كل محاولة لتحويل البلاد إلى فضاء استهلاكي لرأس المال الأجنبي ومزيد تفقير الشعب..
 
وفيما يلي نص البيان الصادر عن اجتماع المجلس الوطني:
 
بيان المجلس الوطني
 
          اجتمع المجلس الوطني للاتحاد الديمقراطي الوحدوي بصفة استثنائية يومي 05و06 فيفري 2011 بالحمامات لتدارس النقاط المدرجة في جدول أعماله:
-         وإذ يحيي المجلس الوطني للحزب نضال شعبنا ويترحم على أرواح شهدائنا الأبرار فانه:
-         يسجل أهمية ثورة شعبنا في تاريخ تونس السياسي وما مثلته من نقلة نوعية في حركة النضال من جهة استنهاض الطاقات الكامنة في العشب وفتح آفاق واسعة للعمل أمام كل القوى السياسية والمدنية.
-         يعتبر أن الحكومة المؤقتة وبصيغتها الحالية التفاف على إرادة الشعب ومطالبه ومحاولة من بعض القوى لاستثمار الثورة وفرض وقائع على الميدان يصعب تجاوزها في سياق رسم الخارطة السياسية المستقبلية للبلاد.
-         يؤكد على أهمية الاستقرار بالنسبة إلى كل فئات الشعب ولكنه ينبه في الوقت ذاته إلى أن الاستقرار يجب ألا يكون ورقة ضغط سياسي لتمرير ترتيبات محددة لا تخدم مصلحة الوطن والشعب.
-         يحذر من كل ترتيبات جديدة تخرج البلاد من محيطها العربي والإسلامي وترهنها لأجندات أجنبية معادية لمصلحة العشب وللآمن القومي العربي عامة.
-         يؤكد على أن إقامة علاقات مع دول العالم يجب أن تكون على قاعدة الندية وتبادل المصالح وألا تكون على حساب العلاقات الطبيعية للبلاد وخاصة مع الدولتين العربيتين الشقيقتين ليبيا والجزائر اللتين تربطنا بهما علاقات إستراتيجية واقتصادية واجتماعية ضاربة في القدم ويرتبط امن البلاد بأمنهما وأن محاولة فصل تونس سياسيا عن محيطها الإقليمي المغاربي والعربي هي محاولة يائسة وبائسة لن ندعها تمر مهما كان الثمن.
-         يذكر بأن النضال من أجل الديمقراطية –رغم حيويته- لا ينفصل عن بقية مسارات النضال وخاصة الاجتماعي والقومي وان حقائق التاريخ وتحديات المرحلة تفرض المضي قدما نحو رسم إستراتيجية توحيد قومي تخدم مصالح شعبنا وتفكك كل علاقات التبعية مع المراكز الرأسمالية المسيطرة في إطار مسار إنساني لمقاومة العولمة وعدوانها على الشعوب.
-         يندد بتواصل الحلول الأمنية في مواجهة الاحتجاج السلمي ويحذر "الحكومة" من مغبة الاستمرار في هذا النهج وهو ما تبينه أحداث القصبة والكاف وسيدي بوزيد وقبلي ويدعو في ذات الإطار إلى محاسبة المتسببين في هذه الأحداث ويحمل الحكومة مسؤولية تدهور الأوضاع في المناطق المذكورة.
-         يرفض تفويض صلاحيات البرلمان للرئيس المؤقت باعتبار هذا الإجراء يقوم مقام التحايل على أحكام الدستور إذ أن هذا التفويض هو ترجمة مشوهة لحل البرلمان المحجر دستوريا بما يفتح الباب أمام شخصنة السلطة وعودة الدكتاتورية.
-         يدعو الرئيس المؤقت إلى تكوين لجنة مستقلة مهمتها مراجعة منوال التنمية تتركب من خبراء ومفكرين اقتصاديين وأطراف اجتماعية وقوى سياسية هدفها رسم منوال تنموي جديد يجنب البلاد كل الهزات الاجتماعية ويحقق التكافؤ بين الجهات والفئات بما يعطي للثورة مضمونها الاجتماعي ويقطع الطريق أمام كل محاولة لتحويل البلاد إلى فضاء استهلاكي لرأس المال الأجنبي ومزيد تفقير الشعب.
-         يؤكد على ضرورة مراجعة تركيبة لجنة مقاومة الفساد وفتحها أمام القضاء النزيه والمستقل.
-         يدعو إلى انتخاب مجلس وطني تأسيسي يضع دستورا جديدا للبلاد يحدد أسس النظام الديمقراطي السليم ويثبت تونس في مرجعيتها العربية الإسلامية ويؤكد على العمل على وحدة الأمة العربية.
-         يحيي انتفاضة شعبنا العربي في مصر ويدعوه إلى سد الطريق أمام كل محاولة للتوظيف الداخلي والخارجي المعادي لمصلحة الشعب والأمة والى ضرورة تحميلها مضمونها القومي المعادي للمخططات الاستعمارية بإلغاء كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني وفي مقدمتها إلغاء اتفاقية "كامب دافيد" واتفاقية "السلام المصرية – الإسرائيلية" من أجل عهد جديد يرتكز على القرار العربي المستقل وحرية الشعب في اتخاذ قراره لإعادة مصر إلى حصنها العربي المناضل من أجل الوحدة العربية. 
         عاشت ثورة تونس الأبية. 
         عاشت نضالات شعبنا العربي من أجل الديمقراطية والوحدة والعدالة. 
         عاشت نضالات الشعوب من أجل الحرية والكرامة والعدل.
 
عن المجلس الوطني
الأمين العام
احمد الاينوبلي
 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro