English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

مذكرة من جمعيات ولجان دعم فلسطين الى الامين العام للأمم المتحدة
القسم : الأخبار

| |
2010-06-01 20:52:29


سعادة السيد/ بان كي مون ..... الموق ر
الأمين العام للأمم المتحدة
 
تحية طيبة وبعد،،،
 
يطيب لنا نحن المعتصمون أمام مقر الأمم المتحدة بمملكة البحرين عصر هذا اليوم كلممثلين  عن شعب البحرينجمعيات السياسية ومنظمات المجتمع المدني أن نرفع لسعادتكم هذه المذكرة معربين فيها عن أشد استنكارنا وشجبنا للجريمة البشعة التي أقدمت عليها "إسرائيل" مخاطبين فيكم ضمير العالم كله بسرعة التحرك لوقف هذه المجزرة ضد عدد من النشطاء الشرفاء من أحرار العالم الذين ينتمون إلى 50 دولة من دول العالم ويمثلون ضمير البشرية بأسرها، جاءؤا ليعبروا عن تضامنهم الإنساني مع شعب محاصر منذ ما يزيد على الأربع سنوات، رافضين صمت وتؤاطو المجتمع الدولي على كل ما يرتكبه "الكيان الصهيوني" من جرائم متواصلة متمثلة في الحصار والتجويع والإبادة اليومية ضد الشعب الفلسطيني في غزة.
 
أن ما أقدمت عليه إسرائيل ضد قافلة الحرية من اعتداء إرهابي يمثل في الحقيقة جريمة دولية كاملة الأركان أستناداً على الحقائق التالية التي تفرض على المجتمع  الدولي ومجلس الأمن والأمم المتحدة تحمل مسؤوليتهم الإنسانية والأخلاقية تجاه هذه الجرائم التي يرتكبها "الكيان الصهيوني" :
1-   أن الاعتداء على "قافلة الحرية" يمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وخرقاً فاضحاً لميثاق الأمم المتحدة ولاتفاقية جنيف.
2-   أن ضحايا هذا العدوان من الأبرياء العزل، ممن يمثلون الضمير الإنساني وقد تعرضوا إلى جريمة قتل متعمد تمت وفق مخطط معلن من قبل قادة هذا الكيان على مختلف مستوياتهم العسكرية والسياسية.
3-   أن الاعتداء يمثل جريمة ضد الإنسانية لأنه استهدف حملة إنسانية جاءت لتقديم المساعدة لشعب محاصر حاملة المؤن والمواد الغذائية والطبية.
4-   أن جريمة "إسرائيل" ضد سفن القافلة تعتبر قرصنة دولية نظراً لوقوعها في المياه الدولية. كما أنها تمثل إرهابا حقيقاً لآنه أستهدف أشخاص مدنيون وأن جميع الضحايا من الشهداء والجرحى والمعتقلين هم من النشطاء الأبرياء العزل.
 
بهذه الحقائق الشاخصة والتي أستطاع العالم أن يراها ويوثقها، تكشفت أمامه اليوم الطبيعة الإرهابية والعنصرية لهذا الكيان القائم أساساً على الاحتلال والقتل والإرهاب والقرصنة.
 
وانطلاقاً من هذه الحقائق فأننا نطالبكم ونناشدكم بأسم كل الشعب البحريني وبأسم كل الشرفاء وأحرار العالم، أن يبادر مجلس الأمن باتخاذ عدد من الإجراءات العقابية ضد الكيان الإسرائيلي وملاحقته قانونياً وقضائياً وفق الفصل السابع من قانون مجلس الأمن، وتقديم قادة هذا الكيان الذين أعطوا الضوء الأخضر وأصدروا الأوامر لتنفيذ هذه الجريمة إلى محاكم جرائم الحرب.
فالعالم كله اليوم أمام منعطف تاريخي، كما أن الإنسانية كلها تمر بلحظات تاريخية وأمام تحد في مواجهة عدوانية وهمجية نظاماً أرهابياً وعنصرياً لا يقيم أي وزن للقيم الإنسانية ولا للمواثيق والأعراف الدولية. وبات يشكل خطراً وتهديداً للعالم كله، خاصة وأنه قد اعتاد الإفلات من العقاب والمحاسبة على كل الجرائم التي يرتكبها تحت حماية ومظلة بعض الدول الكبرى خاصة الولايات المتحدة الأمريكية ودول غرب أوروبا.
 
أننا نطالبكم بسرعة التدخل لوقف الاعتداءات الوحشية المتكررة من قبل هذا الكيان ضد الشعب الفلسطيني ورفع الحصار عن قطاع غزة بشكل فوري.
 
وأخيرا نتوجه إلى كل الشرفاء والأحرار على متن "قافلة الحرية" الذين يمثلون اليوم صحوة الضمير الإنساني من الشهداء والجرحي، نتوجه لهم جميعاً بتحية عز وإكبار على عملهم البطولي وعطائهم الإنساني الذي أرادوا من خلاله أعلاء قيم الحق ومبادئ العدالة الإنسانية. وأرادوا أيضا التعبير عن أصراراهم على مواصلة مسيرة الحرية للتخلص من كل النظم الإرهابية والعنصرية التي تتجسد اليوم بكل مساوئها وجرائمها في دولة الكيان الإسرائيلي والعصابات المجرمة التي تقود هذا الكيان.
 
أننا واثقون من انتصار الضمير الإنساني في وجه عدوانية وجرائم "الكيان  الصهيوني" المحتل وفي وجه كل المحتلين من قتلة الأطفال والأبرياء في كل بقعة من بقاع العالم.
 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
 
لجنة الجمعيات السياسية في مملكة البحرين لدعم فلسطين " دعم "
الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني
جمعية مناصرة فلسطين
 
1/6/2010  - مملكة البحرين

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro