English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

وعد تطالب القيادة السياسية بإيقاف هجوم الميليشيات الأمنية على دار كليب
القسم : بيانات

| |
2012-01-06 23:44:11


تتعرض قرية دار كليب ومنذ عدة أيام إلى اعتداءات يومية منظمة من قبل ميليشيات أمنية تهاجم المنطقة وسط فرجة أجهزة الأمن المتواجدة في مواقع الاعتداءات. وقد تطورت اعتداءات هذه الميليشيات لتصل إلى استخدامها اليوم الزجاجات الحارقة "المولوتوف" الأمر الذي أدى إلى تعرض الأهالي وممتلكاتهم من سيارات ومنازل إلى التخريب والتلف، ناهيك عن جرح العديد ممن تعرضوا لاعتداءات في منازلهم أو قربها.

إن أعمال البلطجة والقمع التي تقوم بها الميليشيات المدعومة بأجهزة أمنية تعد تصعيدا خطيرا في الوضع الأمني المأزوم أصلا، وتشكل استفزازا سافرا من قبل المعتدين، الذين تم تجييشهم وشحنهم، إلى صرف الأنظار عن الأزمة السياسية الخانقة التي تعصف بالبلاد منذ الرابع عشر من فبراير 2011، دون أن تلوح في الأفق خطوات جدية من الحكم المطالب بتنفيذ المطالب الشعبية في الانتقال من الدولة الأمنية إلى الدولة المدنية الديمقراطية المؤمنة بحقوق الإنسان وفق ما جاءت في الشرعة الدولية لحقوق الإنسان التي صادقت على معاهداتها حكومة البحرين، ناهيك عن الضمانات الواردة في الدستور وميثاق العمل الوطني.

إن جمعية وعد وفي الوقت الذي تشجب وتستنكر الاعتداءات المتكررة على منطقة دار كليب والمناطق الأخرى، فأنها تطالب القيادة السياسية بالتدخل الفوري للجم الهستيريا التي تغذيها بعض الخطب الطائفية الفالتة من عقالها والتي لها مصلحة في إحراق البلاد والعباد، وان استمرار هذا النهج القمعي وعدم قيام الحكم بمسئوليته في حماية المواطنين من البلطجية والطائفيين مؤشر واضح على عدم الجدية في تنفيذ توصيات اللجنة البحرينية لتقصى الحقائق المتعلقة بتأهيل قوات الأمن لصيانة وحماية حقوق الإنسان، وكذلك التوصيات الداعية لتعزيز السلم الأهلي والوحدة الوطنية.

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

6 يناير 2012



 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro