English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الشعبية: لم تتلق القيادة الفلسطينية أية ضمانات امريكية
القسم : الأخبار

| |
2010-05-04 07:58:10


نفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ان تكون القيادة الفلسطينية قد تلقت أية ضمانات مكتوبة أو شفوية من الإدارة الامريكية، أو من لجنة المتابعة للمبادرة العربية بوقف الاستيطان في مدينة القدس والضفة الغربية المحتلة، كما واكدت بأن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير لم تتلق ايضاً أية ضمانات بشأن مرجعية ما يسمى بالمفاوضات المباشرة أو غير المباشرة، وطالبت الرئاسة الفلسطينية باحترام قرارات الاجماع الوطني ورفض الاذعان للضغوط والوعود الواهية الرامية لتقويض مصادر الصمود والوحدة والمقاومة.
ورأت الجبهة بأن الوعود والتصريحات الشفهية الامريكية لوسائل الاعلام "بعدم السماح بأية اجراءات استفزازية من الطرفين" لا يمكن اخذها على محمل الجد واعتبارها ضمانات سياسية، وهي لا تستجيب لما اعلنته اللجنة التنفيذية أو لقرارات المجلس المركزي والاجماع الوطني برفض استئناف المفاوضات دون الوقف التام للاستيطان في القدس والارض المحتلة والالتزام بقرارات الشرعية الدولية مرجعية لهذه المفاوضات.
واعربت الجبهة عن رفضها القاطع لقرار لجنة المتابعة باستئناف المفاوضات غير المباشرة، باعتباره ليس من صلاحياتها ويمس بالمؤسسات الوطنية والقرار الوطني المستقل من جهة ومن جهة أخرى يأتي اذعاناً للضغوط الامريكية والإسرائيلية ويلحق الضرر بشعبنا ووحدته ومؤسساته ولا يخدم سوى مصالح واجراءات ومخططات الاحتلال العدوانية القائمة على توظيف المفاوضات غطاءً لفرض سياسة الأمر الواقع ونفي حقوق الشعب الفلسطيني الثابتة  في العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة بعاصمتها القدس.
المكتب الصحفي   3 / 5 / 2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro