English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

دعايات المرشحين تنتقل إلى الـ «فايسبوك» و«تويتر»
القسم : الأخبار

| |
2010-10-21 08:14:38


مع يوم غد (الجمعة) يمنع المترشحون قانونيا من نشر الإعلانات في الصحافة وفي باقي وسائل الإعلام الأخرى، إذ إنه وعملا بالقانون فإن جميع الإعلانات تزال قبل 24 ساعة من بدء الاانتخابات.
وتعتبر الحملات الدعائية للجمعيات السياسية على المواقع الإلكترونية من ابداعات هذه الفترة، إذ عرضت الجمعيات منتجها الانتخابي عبر استخدام وسائط الإعلام والتواصل عبر الشبكات الاجتماعية مثل الـ «فايسبوك» و «تويتر».
وبث موقع جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) إعلاناً دعائياً مدته دقيقتان تقريبا يوجز أهداف الحملة الانتخابية لمرشحيها الثلاثة الذين وصفتهم بـ «فرسان وعد» عبر استخدام مؤثرات صوتية قوية وشعارات الحملة التي تدعو إلى مكافحة الفساد تحت شعار «الوطن أمانة... وبسنا فساد» وآخر يقول «المواطن والوطن فوق الطوائف والأحزاب» و «مكافحة الفساد بغض النظر عن الانتماء السياسي والمذهبي للمفسد».
وفي هذا الجانب، تعتبر «وعد» اكثر الجمعيات السياسية استخداماً لتقنية وسائط الإعلام الجديد التي تواكب اهتمام الشباب وتتفاعل مع جمهوره من العالم الافتراضي الذي تتواصل معه في صفحتها بالـ «فايسبوك».
إلى ذلك، ذهبت بعض الجمعيات السياسية الى الإعلان عن برامج لقاءاتها مع ناخبي دوائرها مثل جمعية المنبر الديمقراطي التقدمي مع مترشحيها الأربعة على صفحتهم في الـ «فايسبوك» تحت شعار «شاركونا الأمل... قائمة البديل الوطني».
في حين اختار بعض المرشحين المستقلين منبر الشبكات الاجتماعية وسيلة للتواصل مع ناخبيهم الشباب، فضل آخرون التواصل عبر ماسنجر الـ «بلاكبيري» للتعريف بمواعيد اللقاءات والبرامج مع المرشحين.
وقد ازدحم العالم الافتراضي بدعايات ووعود المرشحين في انتخابات البحرين 2010 مع بدء العد التنازلي لموعد الانتخابات المقرر يوم السبت المقبل،وهي ميزة لانتخابات البحرين عن انتخاباتها السابقة، اذ انتقل جزء من النشاط المهم من من الشارع الى عالم الإنترنت بشبكاتها التفاعلية والاجتماعية الكبيرة.
 
الوسط - 21 اكتوبر 2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro