English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الشعبية تعلن رفضها لكافة الخيارات التي لا تستجيب لمصالح شعبنا
القسم : الأخبار

| |
2010-08-03 06:01:04


تأكيداً لرفضها لكل أشكال المفاوضات المباشرة وغير المباشرة برعاية أمريكية أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن رفضها لكافة الخيارات التي لا تستجيب لمصالح شعبنا الوطنية العليا بما فيها عقد ما يسمى باللقاء الثلاثي " عريقات – مولخو – ميتشيل" لنقاش جدول أعمال المفاوضات المباشرة، حيث أكدت هذا الموقف في اجتماع اللجنة التنفيذية ظهر هذا اليوم الاثنين على لسان ممثلها الرفيق نائب الأمين العام للجبهة عبد الرحيم ملوح.
وأكدت الجبهة بأن موقف القيادة المتنفذة في م.ت.ف، بعزمها على عقد هذا اللقاء ينطوي على هروب من مواجهة الحقائق التي يزرعها الاستيطان والاحتلال والحصار ويفرضها على أرض الواقع برعاية وحماية البيت الأبيض.
ورأت الجبهة في هذه السياسة العبثية والضارة تهرباً من مصارحة شعبنا وقواه السياسية والاجتماعية بفشل نهج وخيار أوسلو والسياسة التي قامت وتقوم على أساسه، وهو الأمر الذي يتطلب إعداد العدة لتحمل المسئولية ومغادرة هذا النهج، والعودة لإعطاء الأولوية القصوى لإنهاء الانقسام السياسي والجغرافي  وبناء م.ت.ف على أساس ديمقراطي بما يصون حقوق شعبنا في المقاومة لإنهاء الاحتلال والاستيطان والإفراج عن الأسرى وضمان حق العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس، ويستعيد مكانة ودور م.ت.ف كقائدة لنضال شعبنا وممثله الشرعي الوحيد في كافة أماكن تواجده على أساس برنامجها التحرري الديمقراطي.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro