English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الشعبية: مشروع القدس الكبرى تصفية للوجود العربي والإسلامي
القسم : الأخبار

| |
2010-06-18 08:17:14


اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مصادقة سلطات الاحتلال على بناء 1600 وحدة استيطانية شمال غرب القدس في محيط بلدة بيت إكسا الفلسطينية، في ظل مواصلة هدم البيوت في الاحياء المقدسية ومصادرة  الاراضي والمس بالمقدسات وتضييق الخناق على أبناء المدينة المقدسة في سياق استراتيجية تهويد المدينة وما يسمى بمخططات ومشروع  "القدس الكبرى"، تهدف كلها لتقويض المكانة العربية والإسلامية لمدينة القدس باعتبارها العاصمة السياسية والثقافية للشعب الفلسطيني، وتصفية للوجود العربي والإسلامي في المدينة المقدسة، الأمر الذي يؤكد على مضي الاحتلال في تنفيذ سياساته القائمة على تصفية حقوق الشعب الفلسطيني في الاستقلال الناجز والعودة. 
واعتبرت الجبهة الشعبية بأن وعود إدارة الرئيس اوباما ومبعوثيه تفتقر إلى الجدية والمصداقية، في ظل استمرار الاستيطان والانتهاكات القائمة على قدم وساق التي تتصاعد مع كل جولة وزيارة لمسؤول أمريكي للمنطقة، وتحّول ما يسمى    بالمفاوضات غير المباشرة إلى وسائل جديدة للخداع والاستخفاف بالعرب وحقوقهم وبالقانون والمجتمع الدولي ، والدوس على قرارات الشرعية الدولية والرأي العام العالمي.
وطالبت الجبهة القيادة الفلسطينية بوضع حد لمأساة الحالة الوطنية الفلسطينية المأساوية الراهنة والمراجعة السياسية الشاملة لمسيرة المفاوضات ووضع كافة الخيارات الوطنية من اجل إنهاء حالة الانقسام الشاذة واستعادة الوحدة، التي بدونها تستحيل مواجهة مخططات ومؤامرات الاحتلال وحماية الحقوق والمنجزات الوطنية. 
17 /6 /2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro