English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر يشكل لجنة لمحاربة تقرير غولدستون
القسم : الأخبار

| |
2009-10-21 08:04:23


قرر المجلس السياسي الأمني الإسرائيلي المصغر في جلسة عقدها اليوم تشكيل لجنة خاصة لمحاربة تقرير "غولدستون" وتداعياته القضائية والدولية. كما قرر أيضا إضافة 50 تنظيما إلى القائمة المسماة «قائمة التنظيمات الإرهابية». وقرر دراسة إمكانية التقدم بمبادرة لإجراء تعديلات على قوانين الحرب الدولية.
ولم يبحث المجلس الوزاري المصغر تشكيل لجنة تحقيق مستقلة للتحقيق في نتائج تقرير "غولدستون" بسبب معارضة وزير الأمن إيهود باراك الشديدة. وقال باراك أن إقامة لجنة تحقيق ستعود بأضرار بالغة على إسرائيل على المستوى الدولي. وقال باراك إن «الجيش بنفسه يحقق في الأحداث، والجيش يحسن فحص نفسه أكثر من أي أحد آخر. يجب مساندة الجيش والحفاظ على حرية نشاطه»
وشكل المجلس الوزاري وهو أعلى هيئة تنفيذية لجنة خاصة أوكلت إليها مهمة محاربة تقرير غولدستون وتداعياته وانعكاساته القضائية والدولية، ومتابعة تطوراته. وستهتم اللجنة أيضا بمتابعة الملفات القضائية ضد السياسيين والعسكريين الإسرائيليين. كما أوكل إليها الاستعداد لطرح تقرير غولدستون في مجلس الأمن الدولي في شهر دسمبر/ كانون الأول المقبل.
وتخضع اللجنة الجديدة لوزارة الخارجية وتضم ممثلين عن وزارات القضاء والأمن والخارجية.
وقرر المجلس في جلسته التي خصصها لبحث توصيات تقرير غولدستون، دراسة إمكانية أن تتقدم إسرائيل بمبادرة لإجراء تعديلات على القوانين الدولية «لتتناسب مع الحرب على الإرهاب». واعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن الاتهامات الموجهة لإسرائيل بارتكاب جرائم حرب هي «أكاذيب وافتراءات». داعيا إلى العمل من أجل التأثير على الرأي العام العالمي.
وأيد وزير الأمن إيهود باراك فكرة التعديلات على قوانين الحرب الدولية. وقال: "أؤيد اقتراح رئيس الاستخبارات العسكرية ورئيس الشاباك بأن تعمل إسرائيل على وجه السرعة، والتقدم بمبادرة لإجراء تعديلات على قوانين الحرب الدولية في مواجهة الإرهاب والتصدي للإرهابيين الذين يختبئون في مناطق سكنية".
وأضاف باراك: التقيت مع رؤساء الدول المشاركة في القتال في أفغانستان وهذه المقترحات تحظى على تأييدها.
كما قرر المجلس إضافة 50 تنظيما إلى ما تسمى «قائمة التنظيمات الإرهابية». وقال موقع صحيفة يديعوت أحرونت إن القائمة تشمل تنظيمات فلسطينية، وتنظيمات مؤيدة للفلسطينيين، ومؤيدة لإيران، وتنظيمات إسلامية عالمية. وستعمل إسرائيل على محاربة تلك التنظيمات على مستويات عدة. وستنقل تلك القائمة إلى الدول الصديقة لإسرائيل.
وكان المستشار القضائي للحكومة وعدد من الوزراء قد صرحوا خلال الأيام الماضية أنه لن يكون أمام إسرائيل مناص من تشكيل لجنة تحقيق مستقلة للتحقيق في نتائج تقرير غولدستون الذي اتهمها بارتكاب جرائم حرب. وكانت دول عديدة من بينها بريطانيا وفرنسا اللتان امتنعتا عن التصويت في مجلس حقوق الإنسان، دعت إسرائيل إلى إقامة لجنة تحقيق، إلا أن وزير الأمن إيهود باراك أحبط بحث هذه الفكرة في المجلس الوزاري المصغر.
وكان باراك قد صرح قبل الجلسة بأنه يرفض طرح الموضوع على جدول أعمال المجلس الوزاري. وقال إنه لا حاجة للجنة تحقيق فكل المواضيع والشكاوي التي وردت في تقرير غولدستون فحصت وتفحص داخل الجيش على يد ضباط رفيعي المستوى، وليس هناك داع لإعادة الفحص.
موقع عرب48

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro