English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

جرار: لا نثق بالسياسة الأمريكية الداعمة للاحتلال والضاغطة على الفلسطينيين في آن واحد
القسم : الأخبار

| |
2009-11-11 08:52:18


أكدت خالدة جرار عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، والنائب في المجلس التشريعي الفلسطيني ، أن الجانب الفلسطيني لم يعد يثق بالسياسة الأمريكية المتبعة في الوقت الراهن ، موضحة أنه لا يوجد أي تغيير جدي أو ايجابي مع مجيء الرئيس أوباما ، فيما يتعلق بدعم القضية الفلسطينية .
وقالت النائبة جرار في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء " تعقيبا على زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى واشنطن يوم أمس، :" إن الدعم الأمريكي للاحتلال الإسرائيلي لازال متواصلا رغم استمرار سياسته التعسفية تجاه الفلسطينيين، والتي لم تتغير في عهد أوباما ".
وأوضحت جرار أن زيارة نتنياهو تأتى في إطار التواصل والتنسيق المستمر مع الإدارة الأمريكية، ولا يغير من هذه الحقيقة ما يظهر في بعض الأحيان في وسائل الإعلام وللعيان بأن هناك اختلاف في الأولويات بين الإدارة الأمريكية والاحتلال ، مشيرة إلى أنه من الواضح بأن السياسة الأمريكية هي منحازة وتغطي على الاستيطان في الأراضي الفلسطينية.
وأضافت النائب في المجلس التشريعي :" إذا لم تكن الولايات المتحدة الأمريكية تؤيد الاستيطان وتدعمه، فهي لا ترغب في أن تلزم نتنياهو بوقفه، حيث أنها لم تمارس أي شكل من أشكال الضغط عليه وعلى حكومته لوقف هذه السياسة الإسرائيلية "، معتبرة أنها زيارة لتنسيق وتعزيز العلاقات بين أميركا ودولة الاحتلال .
ونوهت جرار أن ما يحدث على ارض الواقع من مواقف وممارسات للإدارة الأمريكية هو إلا انحياز سافر وواضح لسياسات حكومة إسرائيل، ويكشف زيف الدعاية الأمريكية التي تسعى لكسب ود شعوب المنطقة لصالح مشاريعها ونفوذها، كما يكشف خطا الأوهام التي بنت أحلاما على الإدارة الجديدة وسياساتها في المنطقة، وخاصة ما يتعلق بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي والعربي الإسرائيلي، فتغيير الإدارات والرؤساء في الولايات المتحدة لا يقود إلى تغير سياساتها واستراتيجياتها التي يشكل دعم إسرائيل احد مقوماتها في المنطقة.
الموقع الالكتروني للجبهة الشعبية

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro