English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

«وعد»: التقييم الأكاديمي اقتصر على بعض الجامعات والمعايير
القسم : الأخبار

| |
2009-07-06 08:37:33


اعتبرت جمعية العمل الوطني الديمقراطي''وعد'' أن نتائج تقييم الجامعات والبرامج الأكاديمية لهيئة ضمان الجودة ومجلس التعليم العالي ''شابتها مجموعة نواقص، منها عدم شمولها جميع الجامعات والبرامج'' مشيرة إلى ''اقتصار التقييم المعلن على مجموعة محدودة من البرامج وعلى الجامعات الخاصة فقط (6 جامعات من أصل 12 جامعة، وبرنامج إدارة الأعمال فقط)''.
وأضافت ''وعد'' في بيان لها أن التقييم ''لم يشمل جميع البرامج والجامعات الخاصة والحكومية، مما أعطى صورة غير دقيقة لمدى جودة البرامج والجامعات الأخرى غير المعلنة في هذا التقييم وربما أدى ذلك لتصور خلوها من المخالفات أو سلامة برامجها''. وطالبت ''وعد'' في هذا الصدد ''الكشف السريع عن مستوى جميع الجامعات الخاصة والحكومية من دون استثناء وتوضيح مستوى جودة جميع برامجها المقدمة''.
كما لفتت ''وعد'' في بيانها إلى ''عدم الإشارة لجميع المعايير في تقييم الجامعات، حيث تم التطرق لمعيار نسبة هيئة التدريس وذكر الجامعات المخالفة لهذا المعيار من دون التطرق لبقية المعايير ومنها معايير نظام الدراسة واشتراطات المؤهلات العلمية التي تمنحها مؤسسات التعليم العالي واشتراطات الأبنية الجامعية وغيرها''.
كما انتقد البيان ''عدم وجود تصنيف عام للجامعات في البحرين، وكذلك مستوى البرامج الأكاديمية بها فضلا عن ماهية الجامعات المعترف بها كما هو معمول به في الدول المجاورة '' مطالبا بـ''توفير المعلومات حول الاعتراف بالجامعات وبرامجها وكذلك تصنيفها وبمعايير علمية دقيقة من ناحية جودتها وتوفير تلك المعلومات بشكل شفاف ومتاح للجميع''.
وشددت ''وعد'' في بيانها على ''ضرورة التأكيد على حماية الطلبة وضمان عدم تضررهم بالقرارات'' مضيفة أنه ''تم وقف مجموعة من البرامج الأكاديمية وربما يتم عدم الاعتراف بها، ومع هذه الإجراءات يجب العمل على حماية الطلبة المنتسبين لتلك البرامج والجامعات والتأكد من عدم تضررهم''.
وأكدت أن ''عملية إصلاح التعليم العالي تحتاج للمزيد من العناية والاهتمام الرسمي والأهلي الجاد ووجود الشفافية والتشاركية''، مشيرة إلى أن ''إتاحة التعليم الجيد طريقنا الأمثل لتحسين مستويات المعيشة وتنمية المجتمع''.
الوقت – 6 يوليو 2009

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro