English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

التغيير الطلابية تسحب مرشحها من انتخابات التعليم التطبيقي بسبب انصياع إدارة جامعة البحرين للضغوط الطائفية
القسم : الأخبار

| |
2008-05-24 22:09:20


  تابعت قائمة التغيير الطلابية بأستغراب وقلق بالغين قرار إدارة جامعة البحرين الاستثنائي غير المسبوق والقاضي بإعادة فتح باب الترشيح لانتخابات كلية التعليم التطبيقي مرة أخرى وتأجيل موعد الانتخابات وذلك انصياعا من إدارة الجامعة لضغوط مارستها إحدى الأطراف السياسية لتمكين أحد الطلبة المنتمين لنفس تيارها من الترشح بعد انتهاء فترة الترشح بيومين وغلق باب الانسحاب.


ويأتي تسبيب إدارة الجامعة لقرارها بإعادة فتح باب الترشيح إلى"إن عمادة شؤون الطلبة لاحظت قلة عدد المترشحين لانتخابات كلية التعليم التطبيقي" كما ورد على لسان عميد شئون الطلبة في الخبر الذي تم توزيعه على وسائل الإعلام ، وهو التبرير غير المقبول والذي لا يحترم عقول طلبتها ولا الرأي العام وذلك للأسباب التالية:
 
1.  وجود مرشحين أثنين تقدموا لانتخابات كلية التعليم التطبيقي خلال المدة التي قررتها إدارة الجامعة سابقا وعليه لا توجد حاجة لفتح باب الترشح مرة أخرى.


2.  لقد حسمت كل من كليتي التربية والآداب انتخاباتهم الأخيرة بالتزكية، فكان من الأجدر من الجامعة إعادة فتح باب الترشيح في هاتين الكليتين إذا كان قلة عدد المرشحين هو المنطلق الحقيقي لإعادة فتح باب الترشيح.


3.  الجامعة لطالما أكدت وفي أكثر من مناسبة على رفضها تدخل الأطراف الخارجية في العمل الطلابي وفي مجلس الطلبة وهي الآن بهذا الموقف الذي بني على ضغوط خارجية تناقض مواقفها وتأكيداتها السابقة. 
 

وعليه تؤكد قائمة التغيير الطلابية رفضها القاطع واستنكارها لقرار إدارة الجامعة والذي جاء رضوخا وتسليما منها لطرف سياسي وتعزيزا لتصارع طائفي هائل ومخيف على مقاعد مجلس طلبة الجامعة و ما تخلله من هوس التحشيد الطائفي وسعار هتافاته المريضة التي عم وبائها الحرم الجامعي. 
 
وتطالب قائمة التغيير الطلابية إدارة الجامعة بدلا رضوخها للضغوطات الخارجية وإخلالها بالأعراف النقابية،أن تقوم بتحمل مسئوليتها في المحافظة على وحدة الصف الطلابي والوحدة الوطنية والتمسك بالأعراف النقابية بدل موقف المتفرج والمنصاع لهذه الأعمال القاتلة للجامعة وللوطن.
 
وأمام هكذا أوضاع غير صحية وغير ديمقراطية ونسفا للأعراف النقابية فان قائمة التغيير الطلابية تعلن عن انسحاب عضوها عبد الله الصياد من السباق الانتخابي احتجاجا على الطريقة التي تسير بها العملية الانتخابية في كلية التعليم التطبيقي وفي الجامعة بشكل عام.
 
وتطالب الجامعة باتخاذ الاجراءات التالية:

1-  النظر بشكل جدي في الواقع غير الصحي الذي تعيشه الجمعيات الطلابية والتي تكررت فيها الحوادث المرضية والتي كان آخرها حذف عدد هائل من عضويات الطلبة لأسباب نعتقد في قائمة التغيير أنها تعود للفرز الطائفي.


2-  لا زالت الجامعة تقف موقف الغريب وسط الفرز الطائفي الهائل والمخيف، بين الطلبة والتي تجسدت بشكل واضح وعلني في التحشيد الطائفي خلال انتخابات الدورة الأخيرة، وفي لحظات إعلان النتائج والتي مسجلة بالصوت والصورة وتتناقلها المواقع الإلكترونية. ولم تتخذ أية خطوات لتعزيز الوحدة الوطنية.


3- لم يكن السبب الحقيقي وراء إعادة فتح باب الترشيح قلة عدد المرشحين، بل اعتراض أحد الطلبة الذين رفض ترشيحهم نتيجة إغلاق باب الترشيح قبل تقدمه، وهو الأمر الذي يستوجب النظر في الموضوع ومدى صحة هذا الإدعاء بدلا من إصدار قرار مبنى على ضغوط من خارج الحرم الجامعي.


4-  لقد حسمت كل من كلية التربية الآداب في الانتخابات الأخير بالتزكية، فكان من الأجدر من الجامعة إعادة فتح باب الترشيح في هذه الكلية إذا كان قلة عدد المرشحين هو المنطلق الحقيقي لإعادة فتح باب الترشيح، وبذلك فالجامعة تؤسس وتؤكد على سياسة التمييز وعدم مساواة طلبة كلية التعليم التطبيقي بباقي الكليات وتؤسس كذلك للنظرة الغير كاملة لطلبة كلية التعليم التطبيقي وهو الأمر المرفوض قطعا.   وعلى الجامعة إعلان الأسباب الحقيقية التي أدت إلى إعادة فتح باب الترشيح وذلك من منطلق الشفافية التي تليق بمستوى صرح تعليمي مثل جامعة البحرين.


5- على الجامعة إعادة النظر في لائحة تنظيم الجمعيات العلمية والأندية الطلابية بما يضمن فعاليتها بعيدا عن التأثيرات الطائفية والفئوية، ووضع حد للفرز الطائفي في هذه الجمعيات والأندية.


6-  الجامعة ملزمة بحل مشكلة جمعية كلية تقنية المعلومات وفق أطر الوحدة وبما يحقق المصلحة الطلابية وبما يجبر الضرر الذي تعرض له أعضاء الجمعية الملغية عضوياتهم.


7-  يجب على الجامعة ومن منطلق المساواة بين الطلبة الإسراع بإصدار لائحة أو قرار يعطي ممثل كلية التعليم التطبيقي حق عضوية كاملة، حيث أن الطلبة ليسوا مسئولين عن تحمل التأخير الذي مارسته الجامعة في تعديل لائحة مجلس الطلبة بما يتناسب مع وضع طلبة كلية التعليم التطبيقي.


 
قائــمة التغـــــــــــــــيير الطلابيــة
24 مايو 2008م

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro