English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الثقافية والفنية البحرينية في الذكرى الستين لنكبة فلسطين
القسم : الأخبار

| |
2008-05-14 16:45:35


تمر في الخامس عشر من شهر مايو الذكرى الستين لنكبة فلسطين، حين أقدمت عصابات (الهاغانا وشتيرن) وغيرها من العصابات الصهيونية على اغتصاب أكثر من نصف مساحة فلسطين التاريخية، عبدتها بمجازر رهيبة ضد المواطنين الفلسطينيين في حيفا ويافا واللد ودير ياسين وكفر قاسم وغيرها من المدن والقرى والبلدات الفلسطينية، وجرت واحدة من اكبر عمليات التهجير في العصر الحديث للسكان الأصليين، وقذف بهم إلى الشتات خارج أرضهم ليتم الإعلان عن قيام دول العدو الصهيوني على الأراضي الفلسطينية مدعومة بقرار التقسيم الذي سبق المجازر وقيام الدولة العبرية.
وخلال الستين عاما من تأسيس الكيان الصهيوني وزرعه في خاصرة الوطن العربي كثكنة عسكرية متقدمة للدول الغربية الكبرى، شهدت المنطقة حروبا متتالية من اجل التوسع الذي خطط له الصهاينة في مؤتمراتهم منذ نهاية القرن التاسع عشر، فأقدموا على العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 بالاشتراك مع بريطانيا وفرنسا، وألحقوها بحرب حزيران العام 1967 حين تمكن الكيان الصهيوني من هزيمة العرب واحتلال ما تبقى من فلسطين وشبه جزيرة سيناء في مصر وهضبة الجولان في سوريا، وأقدمت العصابات الصهيونية على إحراق المسجد الأقصى الشريف في مدينة القدس. ولم تتوقف المجازر الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني في الأراضي العربية المحتلة، فقد واصل الاحتلال نهجه الاستيطاني وتمدد في مختلف مناطق فلسطين بما فيها الضفة الغربية وقطاع غزة، وخلق بؤرا ومجمعات استيطانية لتقطيع أوصال فلسطين وتهويدها من البحر إلى النهر.
وبالرغم من انتصار العرب في حرب أكتوبر العام1973، إلا أن مسلسل التنازلات السياسية، افقد الانتصار العسكري وهجه، لتدخل اكبر دولة عربية في مفاوضات مباشرة مع الكيان الغاصب ويجرى التوقيع على اتفاقية كامب ديفيد بين الكيان الصهيوني ومصر عام 1978، لتزداد حالة التشرذم العربي ويضعف التضامن، ويقدم الجيش الصهيوني في نفس العام على احتلال الشريط الحدودي في جنوب لبنان وفرض دويلة لبنان الجنوبي تحت ذريعة إبعاد صواريخ الكاتيوشا الفلسطينية عن شمال الكيان. واستمر العدوان المدعوم من الولايات المتحدة الأمريكية، ليقدم الجيش الصهيوني على غزو بيروت في صيف العام 1982 ويجبر قوات منظمة التحرير الفلسطينية على مغادرة المدينة وينصب على رأس الدولة هناك حلفاؤه، الذين قاموا بتنفيذ اكبر مجزرة في مخيمي صبرا وشاتيلا في سبتمبر من العام 1982، لتتشكل جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية التي استهدفت قوات الاحتلال في شوارع بيروت والمناطق اللبنانية الأخرى ، وتجبره على الانكفاء إلى الجنوب حتى مايو من العام 2000 عندما تمكنت المقاومة الإسلامية وحلفاؤها من تحرير الجنوب اللبناني من رجس الاحتلال الصهيوني.
ولأن الطبيعة المعروفة للاحتلال هي العدوان المستمر، فقد عاد الجيش الصهيوني ونفذ عدوانه على لبنان في صيف العام 2006 لكنه مني بهزيمة منكرة باعتراف لجنة (فينو غراد) الصهيونية، وتمكنت المقاومة من صد العدوان مدعومة من كافة فئات الشعب اللبناني الذي وقف نصيرا للمقاومة في مواجهة العدوان.
بعد ستين عاما من النكبة لايزال الاحتلال الصهيوني يمارس مجازره ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية، تعبيرا عن طبيعته العدوانية وتنفيذا للغرض الذي من اجله وزرع في خاصرة الوطن العربي.
أن الوضع السياسي الذي آلت إليه الحال في فلسطين والدول العربية تتطلب مزيدا من التضامن والوقوف في وجه العدوان المستمر الذي يواصل جيش الاحتلال الصهيوني ممارسته في أرجاء فلسطين والوطن العربي، مما يتطلب تصليب عود الوحدة الفلسطينية ونبذ الفرقة والتقاتل الداخلي الذي اضعف القضية الفلسطينية عربيا ودوليا، وأعادها خطوات للوراء، ما يفرض ضرورة الخروج من هذا المأزق الداخلي لمواجهة الحصار الخانق على أهلنا في القطاع خصوصا وفي الأراضي المحتلة الأخرى عموما.
 
طيلة ستين عاما بل ومنذ عشرينات القرن الماضي كان لشعب البحرين مواقف ثابتة وملتزمة في الدفاع عن القضية الفلسطينية ودعم الشعب الفلسطيني الشقيق في نضاله العادل والمشروع لتحرير أرضه من الاحتلال الصهيوني.  
 
إن الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الثقافية والفنية الموقعة على هذا البيان تدعو كافة الدول العربية إلى سرعة التحرك والقيام بواجباتها تجاه فلسطين واتخاذ مواقف عملية من وقف سياسة الاغتيالات والتصفيات الجسدية والحصار على أبناء القطاع، والضغط على الولايات المتحدة الأمريكية من اجل وقف دعمها المطلق للعدوان الصهيوني المستمر على الفلسطينيين. كما تدعو كافة المواطنين البحرينيين والمقيمين المساهمة في دعم الشعب الفلسطيني ماديا ومعنويا بما يعزز صموده في وجه الاحتلال الغاشم.
 
المجد والخلود للشهداء الذين سقطوا على درب تحرير فلسطين
 
المنامة في 15 مايو 2008
 
الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع - جمعية نساء من أجل القدس - جمعية مناصرة فلسطين-  الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان - مسرح الصواري - الاتحاد النسائي البحريني

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro