English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

مزهر: الجبهة ترفض الخطة الأمنية التي أعدتها دولة الاحتلال، وتحذر من الهبوط بالثوابت الفلسطينية
القسم : الأخبار

| |
2008-08-19 12:19:43


عبّر عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية جميل مزهر عن «رفض الجبهة للخطة الأمنية التي أعدتها دولة الاحتلال وحددت فيها رؤيتها لمستقبل الدولة الفلسطينية الموعودة وكل الحلول الأمنية الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية، وقطع الطريق على إقامة الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس، وضمان حق العودة للاجئين الفلسطينيين».
وحذر مزهر في تصريح لـ «الحياة اللندنية» قيادة «السلطة الفلسطينية والقيادة المتنفذة في منظمة التحرير الفلسطينية من الهبوط بالثوابت الفلسطينية، وعلى رأسها تقرير المصير والدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وحق العودة للاجئين وفق القرار 194».
كما طالب السلطة الفلسطينية «بعدم المراهنة على السراب والوهم الذي تشيعه الإدارة الأميركية التي أعطت الموافقة على هذه الخطة التي تفرغ الدولة الفلسطينية من مضمونها ومحتواها الوطني الذي يستند الى الثوابت».
وحذر من «كل الممارسات الهادفة الى خلط الأوراق والأولويات في ظل حال الانقسام الذي تعيشه الساحة الفلسطينية»، مشدداً على أن «الأولوية يجب أن تصب على إنهاء حال الانقسام واستعادة الوحدة واللحمة للشعب الفلسطيني لمواجهة كل المخاطر الهادفة إلى النيل من المشروع الوطني الفلسطيني».
19-08-2008

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro