English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان وعد حول قرار مجلس الشيوخ الأمريكي بتقسيم العراق 30/9/2007
القسم : بيانات

| |
2007-11-20 01:27:19


 

 

 

waad%20logo.jpg

بيان "وعد" حول قرار مجلس الشيوخ الأمريكي بتقسيم العراق

القرار إستمرار لسياسة التقسيم والإستفراد لفرض السيطرة الأمريكية الصهيونية على المنطقة

 

أصدر مجلس الشيوخ الأمريكي في 26 سبتمبر الجاري بأغلبية 75 صوتاً قراراً غير ملزم للرئيس الأمريكي يقضي بتقسيم العراق إلى ثلاث مقاطعات فيدرالية، واحدة كردية، والثانية سنية، والثالثة شيعية.

إن صدور هذا القرار يؤكد ويكشف:

§        إتفاق النخبة الأمريكية الحاكمة بحزبيها الجمهوري والديمقراطي على ضرورة الحفاظ على المصالح الأمريكية والصهيونية حتى لو أدى ذلك إلى تدمير العراق، بدليل فوز الإقتراح بأغلبية ثلاثة أرباع أعضاء مجلس الشيوخ.

§        ضخامة المأزق الأمريكي في العراق وعدم إستطاعة قوات الاحتلال من كسر شوكة المقاومة العراقية حتى بعد رفع عدد القوات الأمريكية بأكثر من 30 ألفا، مما دعى الساسة الأمريكيين إلى وضع خطة مكملة أو بديلة للخطة الحالية تمهد لخفض القوات دون إعلان إنسحاب رسمي أو الإعتراف بالهزيمة.

§        بطلان إدعاء الولايات المتحدة رغبتها في تحقيق الديمقراطية والأمن والتنمية الإقتصادية، فالديمقراطية تتطلب أن يتخذ الشعب العراقي هذا الموقف لا أن يتخذ في أروقة الكونغرس الأمريكي، والأمن يتطلب المصالحة بين أبناء الشعب الواحد لا وضع سبب آخر للمعارك على الثروات والحدود، والتنمية الإقتصادية تتطلب مكافحة الفساد بعد أن أصبحت العراق أكثر دول العالم فسادا بفضل الإدارة الأمريكية التي أنفقت الأموال لشراء الذمم والولاءات السياسية.

§        النهج التقسيمي الذي إنتهجته الإدارة الأمريكية بشأن الوطن العربي وعلى رأسه العراق، لإضعاف الأمة العربية وتقسيم المقسم منها ليكون العدو الصهيوني هو القوة المؤثرة والفاعلة في المنطقة ولتفرض الإدارة الأمريكية والحركة الصهيونية إملاءاتها وخططها على الأقطار العربية.

إن خطة مجلس الشيوخ الأمريكي تستهدف توحيد الموقف السياسي الأمريكي على حساب مصالح الشعب العراقي ومصالح الأمة العربية التي ما زالت تعاني جراء التقسيم البريطاني الفرنسي المعروف بإتفاقية سايكس بيكو قبيل نهاية الحرب العالمية الأولى الذي أنتج حدودا عربية ودول مصطنعة تتقاسم النفوذ فيها قوى الإحتلال.

إن هدف الغزو الأمريكي إخراج العراق من معادلة الصراع العربي الصهيوني وهو اليوم يحاول إكمال مخططه بتقسيم العراق لإشغال أبناءه بصراعات داخلية على الحدود والنفط والتطهير العرقي والطائفي المتوقع بشكل واسع بعد التقسيم، بحيث تتمكن الولايات المتحدة من أن تكون الحكم والحامي لهذه الكيانات الصغيرة مقابل ضمان إمدادات النفط ونفوذ واسع تحميه قواعد عسكرية في الأجزاء الثلاثة المقسمة للعراق، مما يهدد بإستمرار الحروب الأمريكية في المنطقة وتهديد جيران العراق العرب والإيرانيين والأتراك، ومعاقبة خصوم الولايات المتحدة بتشجيع النزاعات الطائفية والعرقية المؤدية إلى تقسيم الوطن الواحد إلى كانتونات طائفية أو عرقية على الطريقة العراقية.

إننا ندعو زعماء الدول العربية وشعوبها التصدي لهذا النهج التخريبي والتجزيئي للمنطقة العربية والذي تمارسه الإدارة الأميركية ونطالب الجامعة العربية والمجتمع الدولي تحمل مسؤولياتهم التاريخية لوقف مسلسل التخريب والطأفنة للعراق والمجتمع العربي ونطالب الولايات المتحدة رفع يدها والانسحاب الكامل من العراق.

جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)

المنامة- 30 سبتمبر 2007م

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro